سمحت الشرطة الإسرائيلية، لمنظمي الحراك الاحتجاجي ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وسياساته، بالتظاهر مساء السبت في القدس.

وبحسب هيئة البث الإسرائيلية العامة الناطقة بالعربية، فإنه سيتم إغلاق عدد من الطرق أمام حركة السير، للسماح للتظاهرة بالوصول للأماكن المحددة لها.

وتظاهر مساء الجمعة، المئات من الإسرائيليين أمام منزل نتنياهو، لمطالبته بالاستقالة من منصبه.

وشهدت الفترة الأخيرة سلسلة من الاحتجاجات ضد نتنياهو وحكومته.

ميدانياً، أصيب مواطنون فلسطينييون بينهم 4 أطفال بالاختناق، فجر السبت، بعد استنشاقهم الغاز المسيل للدموع؛ خلال اقتحام قوات الاحتلال لقرية زبوبا غرب جنين.

وذكرت وسائل إعلام محلية، أن دوريات جيش الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت القرية في وقت متأخر أمس، وأطلقت القنابل الصوتية والغاز المسيل صوب المواطنين والمنازل؛ ما أدى لوقوع إصابات بالاختناق بين المواطنين الفلسطينيين، واندلاع مواجهات مع جيش الاحتلال، ونقل المصابون إلى المستشفى لتلقى العلاج.

وتشهد القرى المحاذية لجدار الفصل العنصري، حملات دهم ليلية منذ 4 أيام.

وخلال الأسبوعين الأخيرين، نفذ جيش الاحتلال عشرات المداهمات لمناطق متعددة من الضفة الغربية المحتلة، واعتقل نشطاء فلسطينيين ونواباً في المجلس التشريعي الفلسطيني، قبل أن يفرج عن بعضهم لاحقًا.

في السياق أعاقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، السبت، العمل بتمديد خط مياه للشرب، قرب عاطوف جنوب شرق طوباس.

وأفاد رئيس مجلس قروي عاطوف والرأس الأحمر عبد الله بشارات، بأن الاحتلال احتجز جرافة المواطن زائر بشارات، والتي كانت تعمل على تمديد خط المياه البالغ طوله 1800 متر.

وأشار بشارات إلى أنها ليست المرة الأولى التي تعيق فيها قوات الاحتلال، العمل في الخط المذكور، الذي يغذي عشرات المواطنين من مربي الثروة الحيوانية.