رفع صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف، باسمه ونيابه عن أهالي منطقة الجوف، التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله - بمناسبة مغادرته المستشفى بعد أن من الله عليه بالصحة والعافية بعد نجاح العملية الجراحية التي أجريت له مؤخراً.

وقال سموه: إن الجميع استبشر بخبر مغادرة مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - المستشفى في ليلة عيد الأضحى المبارك، لتعم الفرحة أرجاء وطننا العزيز بشفاء قائد مسيرتنا وباني نهضتنا.

وأضاف أن الملك سلمان - أيده الله - زرع محبته في قلوب شعبه الوفي الذي ما انقطع عن الدعاء له بالشفاء والعمر المديد، ويؤكد دوماً التفافه حول قيادته.

ورفع سموه التهنئة لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله -، بمناسبة مغادرة خادم الحرمين الشريفين المستشفى، وهو ولله الحمد بالصحة والعافية.

ودعا الله أن يطيل في عمر خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -، وأن يمد في أعمارهما ويلبسهما لباس الصحة والعافية، ويديم على بلادنا نعمة الأمن والرخاء.