أظهرت النشرة الإحصائية الشهرية الصادرة عن مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما" عن النصف الأول من العام الجاري 2020، أن التمويل العقاري السكني الجديد للأفراد المُقدم من جميع المصارف والمؤسسات التمويلية سجّلت انطلاقة جديدة في أداء التمويل العقاري تجاوزت 131 ألف عقد، ليعكس بذلك العودة التدريجية لمسار النمو في القطاع بعد فترة الحظر التي شهدتها مدن المملكة ووسط حزمة من المبادرات الحكومية لتحفيز القطاع الخاص خلال الأشهر الماضية.

وسجّلت عقود التمويل السكني الجديدة للأفراد 131,818 عقد بنمو 92% مقارنة بالنصف الأول من العام الماضي 2019، الذي سجّل نحو 68,520 عقد تمويلي بقيمة 31,381 مليار ريال، كما نما حجم التمويل إلى 61,217 مليار حتى يونيو الماضي، محققاً بذلك نمو يتجاوز 95% في حجم التمويل مقارنة بنفس الفترة في 2019م.

وكشفت نشرة "ساما" عن استمرار نمو عدد القروض العقارية السكنية للأفراد خلال شهر يونيو 2020م، إذ بلغ عدد عقود التمويل السكني الجديدة 27,040 عقد وهو أعلى رقم حُقق في تاريخ البنوك ومؤسسات التمويل العقاري، بنمو بلغ 178% مقارنة بيونيو 2019م، وبلغت القيمة الإجمالية للقروض 13.9 مليار ريال، محققة نسبة نمو تجاوزت 218% على أساس سنوي.

ولفت التقرير إلى أن قرابة 95% من قيمة عقود التمويل العقاري المُقدمة للأفراد في يونيو 2020م كانت عن طريق البنوك، ونحو 5% منها عن طريق شركات التمويل العقاري في المملكة، فيما شكلت عقود تمويل الفلل 84% من التمويل بنحو 11.6 مليار، و11% للشقق بقيمة 1.5 مليار ريال، وحوالي 82% من التمويل للأراضي السكنية بقيمة 765 مليون.

يُذكر أن إحصائيات "ساما" أظهرت نمو في عدد القروض العقارية للأفراد خلال العام الماضي 2019 بمعدلات تجاوزت 3.5 أضعاف ما قُدم من قبل بنحو 179,217 عقدا بقيمة 79,128 مليار، فيما بلغت القروض التمويل بنهاية 2018 نحو 50,496 عقدا بقيمة إجمالية تقارب 29.503 مليار، وفي عام 2017 قرابة 30,833 عقدا بقيمة 21,025 مليار، وشهد 2016 توقيع 22,259 عقداً تمويلياً بقيمة 17,096 مليار.