ذكر اتحاد لاعبي كرة القدم في ألمانيا، أنه يتوقع تزايداً في أعداد اللاعبين العاطلين عن اللعب بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال أولف بارانوفسكي المدير التنفيذي للاتحاد في تصريحات: "من المفترض أن فيروس كورونا سيجعل عدداً اللاعبين العاطلين عن اللعب أكثر من عددهم في فصول الصيف الماضية، يجب على العديد من الأندية شد الأحزمة وتقليص قوائم اللاعبين لديها".وتأسس اتحاد لاعبي كرة القدم في ألمانيا عام 1987، حيث يتواجد به 1400 عضو، كما كان له نشاط بارز خلال أزمة كورونا حينما توقفت منافسات الدوري لمدة شهرين، والعديد من اللاعبين المعنيين.وقال بارانوفسكي: "لاحظنا الكثير من حالات عدم الرضا خلال أزمة كورونا، من الدرجة الرابعة وحتى الدوري الممتاز".

وأضاف "لهذا السبب قدمنا العديد من الاستشارات عبر الفيديو، حول ترتيبات العمل على المدى القريب ، وتأجيل دفع الرواتب أو حتى البطالة التي تلوح في الأفق".وتابع: "نحن نساعد عن طريق تقديم المشورة القانونية والتدريب المهني، وكذلك معسكرنا الاحترافي".وأكد بارانوفسكي أيضاً، أنه يرحب بانضمام شبكة جديدة من اللاعبين في أندية الثلاث درجات المحترفة والدوري الألماني (بوندسليجا) للسيدات، حيث قال: "من المهم لأسباب صحية أن يكون للاعبين صوت أقوى من خلال اتحادهم".