نقل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان أمس، تعازي ومواساة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله -، وتعازي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان لوالد وذوي الشهيد الجندي فرحان بن جابر المالكي، أحد منتسبي القوات البرية الذي استشهد دفاعًا عن الدين والوطن في الحد الجنوبي بمنطقة جازان.

وأعرب سموه عن فخر واعتزاز الجميع بالشهيد، داعيًا الله عزّ وجل أن يتقبله بواسع رحمته ومغفرته، مؤكدًا أن ما تقوم به مختلف القطاعات العسكرية من واجب ديني ووطني هو مصدر فخر واعتزاز لجميع أبناء الوطن.

من جانبه عبّر والد وذوو الشهيد عن شكرهم للقيادة الرشيدة وسمو أمير المنطقة وسمو نائبه على مواساتهم، مؤكدين أن ذلك نابع من حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين واهتمامها بأبنائها في كل مكان، معربين عن فخرهم بالشهيد الذي استشهد في ميدان العز والكرامة للدفاع عن الدين والوطن الغالي.

إلى ذلك استقبل سمو نائب أمير منطقة جازان بمكتبه في الإمارة أمس، مدير عام الإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان الدكتور إبراهيم بن محمد أبو هادي.

وتسلم سموه في مستهل اللقاء التقرير الخاص بجهود الإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان، مستمعاً سموه لشرح مفصل من مدير عام التعليم عن تجربة الإدارة في التعليم عن بعد والمهام والأعمال التي قامت بها الإدارة في المجال التوعوي بفيروس كورونا، وغيرها من الأعمال التي تمت بالتنسيق والتعاون مع الجهات المعنية لتحقيق أهداف الخطة عبر بث العديد من الرسائل التوعوية والمبادرات الصحية وتسخير منصات التواصل الاجتماعي في تعليم جازان لخدمة المجتمع.

وأعرب الأمير محمد بن عبدالعزيز عن سعادته بما استمع إليه واطلع عليه خلال اللقاء، منوهاً سموه بما تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - من دعم ورعاية واهتمام بالتعليم في منطقة جازان وجميع مناطق وطننا العزيز، وكل ما يخدم الأجيال ويسهم في تحقيق رؤية المملكة في استثمار طاقات شبابها وإبداعاتهم، مثنياً على جهود تعليم جازان وما يقوم به من أعمال ومهام لخدمة أبناء وبنات المنطقة في المجال التربوي والتعليمي.

من جانبه أعرب مدير عام تعليم جازان عن سعادته بلقاء سمو نائب أمير المنطقة، وما استمع له من توجيهات، مؤكداً حرص الجميع على تقديم كل ما يحقق توجيهات وتطلعات ولاة الأمر - حفظهم الله -.