تنظّم لجنة المسرح بجمعية الثقافة والفنون بالدمام ملتقى الدمام الثالث للنص المسرحي، والذي يستمر ثلاثة أيام، بدءاً من اليوم الأربعاء، برعاية رئيس مجلس إدارة الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون، ورئيس مبادرة المسرح الوطني الأستاذ عبدالعزيز السماعيل.

يجمع الملتقى خلال أيام انعقاده 21 كاتب نص مسرحي من 9 دول عربية إلى جانب مجموعة من الكتاب السعوديين، يلتقون افتراضياً؛ لمناقشة واستعراض خبراتهم وتجربتهم وتصوّراتهم في الكتابة والقراءة المسرحية.

وتضم الكوكبة المشاركة في جلسات الملتقى كل من: د. سامي الجمعان، د. ملحة العبدالله، ناصر العمري، عباس الحايك، عبدالعزيز الصقعبي، عزيز بحيص، رجاء العتيبي، د. شادي عاشور، وفاء الطيب من المملكة العربية السعودية، د. آمنة الربيع، عماد الشنفري، بدر الحمداني من سلطنة عمان، خالد الرويعي من البحرين، عثمان الشطي وأحمد العوضي من الكويت، مفلح العدواني من الأردن، مرعي الحليان من الإمارات، أحمد أبو ذياب من مصر، بوبكر فهمي، عبدالكريم برشيد من المغرب، بوكثير دومة من تونس".

وستقسّم أنشطة الملتقى على ثلاثة أيام، يقدّم فيها المشاركون تصوّراتهم الجمالية والفنية والتعبيرية في النص المسرحي ومميّزاته الحداثية وتطوّراته التعبيرية وتمازجه مع الأداء والحضور والحركة، إضافة إلى تقديم محاضرة للأستاذ عبد الكريم برشيد الكاتب المسرحي المغربي بعنوان "الاحتفالية المتجددة بين الأمس واليوم" وسيتم بث فعاليات الملتقى عن طريق قناة جمعية الثقافة والفنون عبر اليوتيوب، وعزف موسيقي لمشرف لجنة الموسيقى بالجمعية سلمان جهام.

وأوضح مشرف لجنة المسرح ناصر الظافر أن القراءات المسرحية ستبدأ في التاسعة مساء بتوقيت مكة المكرمة، وأن الدورة الثالثة للملتقى جاءت استثنائية وافتراضية لتجمع أهم الأسماء العربية في كتابة النص المسرحي، منوها بالاستعدادات والجهود المبذولة للعودة للحياة الثقافية، واستئناف الأنشطة والبرامج الثقافية والفنية خلال الفترة المقبلة.

ناصر الظافر