اختتمت مبادرة حماية التي أُطلقت ضمن مبادرات «خير المدينة» بالمدينة المنورة تحت شعار «تباعدنا يقربنا» دوراتها التدريبية في الجانبين التوعوي السلوكي والصحي لتأهيل المتطوعين للعمل الميداني التي شملت أكثر من 300 متدرب ومتدربة.

وأوضح المتحدث الرسمي للمبادر مشعل التهامي أن أبرز ما تم تقديمه من خلال الدورات التدريبية دورة مدخل إلى عالم التطوع و مهارات الاتصال وفن التعامل مع الآخرين، إضافة إلى دورتي الإسعافات الأولية ومكافحة العدوى.

وأضاف أن هذه المبادرة تأتي لمساعدة المجتمع في تطبيق الإجراءات الاحترازية في جميع أرجاء المدينة المنورة لجعلها من المدن الأولى تعافياً، مشيراً إلى حرص المتطوعين على حضور الدورات التدريبية لما يجعلهم مؤهلين للإسهام في تطبيق الإجراءات الاحترازية عبر تثقيف و توعية المجتمع في أماكن التجمعات.

الجدير بالذكر أن مبادرة «حماية» تأتي ضمن مبادرات «خير المدينة» وتهدف إلى تعزيز الإجراءات الاحترازية من خلال توعية وتثقيف وتنظيم المواطنين والمقيمين في أماكن التجمعات عن طريق الفرق التطوعية.