عقد الدكتور مشعل بن فهم السُّلمي رئيس البرلمان العربي اجتماعاً افتراضياً (عن بعد) اليوم مع وفد من الاتحاد البرلماني الدولي برئاسة الدكتورة سلمي جان رئيس لجنة الشرق الاوسط في الاتحاد وعضو مجلس الشيوخ الكندي.

وقال الدكتور مشعل السلمي في بيان له أنه شرح لوفد الاتحاد البرلماني الدولي موقف البرلمان العربي بشأن تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة واليمن وليبيا وسوريا والعراق وتدخلات إيران وتركيا المرفوضة في الدول العربية.

وأضاف السُّلمي أنه شرح للوفد الأوضاع السياسية والأمنية الدقيقة التي يمر بها العالم العربي خصوصًا في الدول التي تشهد صراعات ونزاعات مسلحة تغذيها دول إقليمية لديها أطماع توسعية في العالم العربي من خلال التدخل العسكري المباشر وتكوين جماعات وميليشيات مسلحة وتزويدها بالأسلحة داخل الدول العربية، والتحديات التي تواجهه الدول العربية في ظل انتشار جائحة كورونا خاصةً في دول لا تستطيع التصدي لهذه الجائحة الأمر الذي فاقم الوضع الصحي والإنساني في هذه الدول.

كما اطلع رئيس البرلمان العربي الوفد على القرارات الصادرة عن جلسة البرلمان العربي التي عقدت يوم الاربعاء الماضي 24 يونيو 2020 م مطالبًا الاتحاد البرلماني الدولي بتحمل مسؤوليته في تحقيق الأمن والسلم في منطقة حيوية وهامة للعالم وإلزام الدول الأجنبية والإقليمية بالقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن الدولي واحترام سيادة الدول العربية وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.

وأحاط رئيس البرلمان العربي الوفد بأن البرلمان العربي صوت بالموافقة على استراتيجية عربية موحدة للتعامل مع الجمهورية الاسلامية الايرانية والجمهورية التركية.