أهالي البكيرية منذ القدم وهم حريصون على خدمة بلدتهم ويقدمون لها كل غالٍ ونفيس في سبيل تطورها ورفعتها وينفقون على مشروعاتها مع ولاة أمرنا جزاهم الله خير الجزاء، منذ تأسيسها عام 1181 هـ وحتى العهد السعودي الحديث بعد توحيد المملكة العربية السعودية على يد المؤسس الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه-. وحتى عهد مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وسمو ولي عهده الأمين أخذت البكيرية بالنمو والتطور من عام إلى عام حتى أصبحت محافظة جميلة صحية العيش بها ممتع ويرغب كثيراً من الناس السكن بها، وأصبحت جاذبة لأهلها وغيرهم.

البكيرية المتميزة في وفاء أبنائها لمدينتهم، ومحبتهم لها منذ أن نشأت نشأة بسيطة. فجعلوا منها بتكاتفهم وتعاونهم وتسابقهم في خدمتها، مدينة متميزة فاقت الكثير من البلدان التي عايشتها أو سبقتها في النشأة. مدينتنا الغالية. مدينتنا التي ولدنا وترعرعنا في كنفها، مدينتنا التي منحتنا محبتها وعطفها فبادلها أبنائها المحبة. والوفاء.

تشهد مدينتنا اليوم وبلادنا ولله الحمد تنعم بالأمن والأمان. وتعيش نهضة وازدهار في شتى المجالات، ومن ضمنها محافظة البكيرية التي تشهد نهضة شاملة، وتطوراً متسارعاً بفضل الله ثم ما توليه قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- وسمو ولي عهده الأمين -وفقه الله- من جهود جبارة واهتمام كبير وما تخطى به من اهتمام ومتابعة من صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم وسمو نائبه. وما يبذله أبناء البكيرية من جهود في تلمس احتياجاتها ومتابعة توفير خدماتها، حيث تتوفر فيها الإدارات الحكومية والمرافق الصحية والتعليمية والاجتماعية. بشكل شبه مكتمل فضلاً عن المرافق التجارية والخدمية الخاصة لقد تميز أبناء البكيرية بمحبتهم لمدينتهم وتسابقهم في خدمتها، وذلك من خلال تلمسهم لاحتياجاتها، ومتابعة توفيرها. وإدراكهم لأهمية التعاون والتكاتف في خدمة مدينتهم ومجتمعهم. تمثّل ذلك في عدد من النماذج والمبادرات التي قدموها خلال مراحل متتالية ومن أبرزها.

المبادرة بإنشاء الشركة الزراعية عام 1386هـ لخدمة المزارعين قبل أكثر من 72 عاماً. الفكر التجاري قديم في أهالي البكيرية منذ القدم.

كذلك قيام مجموعة من الأهالي عام 1386 هـ بتأسيس شركة كهرباء البكيرية.

وفي عام 1406 هـ بادر مجموعة من المسؤولين ورجال الأعمال من أبناء البكيرية، بإنشاء لجنة التجميل والتحسين لتبني عدداً من المشروعات الخدمة المدينة ودعم ومساندة أعمال التحسين والتجميل فيها

وفي عام 1416 هـ تبني مجموعة من الأهالي تأسيس شركة البكيرية للتنمية. للعمل على توفير المخططات السكنية وتنشيط حركة النمو العمراني.

في عام 1419هـ تم اختيار البكيرية المدينة الصحية الأولى على مستوى المملكة، لتوفر المقومات الصحية والاجتماعية فيها، ومنها تعاون إفراد المجتمع في خدمة وتنمية مجتمعهم في عام 1436هـ اتفق أهالي البكيرية على تشكيل مجلس أعيان البكيرية, ضم مجموعة من المهتمين بمتابعة الشأن العام، بهدف خدمتها ومتابعة توفير الخدمات الأساسية فيها, برئاسة الشيخ، سليمان بن عبدالعزيز الراجحي، -حفظه الله- ثم تحول المجلس فيما بعد إلى لجنة أهالي البكيرية التي أمضت عدة دورات برئاسة الشيخ، عبدالرحمن بن إبراهيم الحديثي -حفظه الله- ونتشرف بدورتها الحالية بخدمية مدينتنا الغالية.

ورغم أن تلك المبادرات الخيرة، أسهمت في خدمة فئات كبيرة من فئات المجتمع وأدت الغرض الذي أوجدت من أجله. إلا أنها لم تحل دون تقديم عدد من أبناء البكيرية البررة، لمبادرات شخصية، ومشروعات خدمية متميزة لمدينتهم تمثلت في عدد من المعالم التي أصبح بضرب بها المثل على البذل والعطاء، على مستوى المملكة، كإقامة الجامعات وشق الطرق وإنشاء مراكز رعاية المعاقين، وتشييد المراكز الصحية والمرافق الخدمية المتنوعة فضلاً عن المؤسسات الخيرية والمشروعات الاجتماعية، المجانية والتي تهدف الى خدمة جميع أفراد المجتمع، وكذلك شكراً جزيلاً للإخوان الذين أعادوا الحياة لمنازل ومزارع آبائهم وأجدادهم القديمة. بترميمها تأهيلها وكذلك للإخوان الذين بنو متاحف خاصة. وفتحوها لزوار المدينة، وهناك مشروع حيوي لإعادة تأهيل البلد القديم بين البلدية والأهالي سيراً أن يرى النور قريبًا.

تقوم اللجنة الآن بإنشاء مركز توثيق تاريخ البكيرية، نرجو من يملك مخطوطات. أو معلومات قديمة عن المدينة مساعدتنا في ذلك، هذه المشروعات ستضيف للمدينة بعداً ثقافياً وسياحياً بإذن الله، ولعل الإشارة الى المساهمات الاجتماعية والخيرية لا يعني عدم الإشارة بالمساهمات الخدمية الريحية، التي بادر بإقامتها العديد من أبناء البكيرية أو ساهموا في توفيرها.

لا شك أن ما بذله أهالي البكيرية من جهود وما قدموه من دعم ومساهمات الخدمة مدينتهم. قد كان له دور كبير في الوصول إلى المستوى المتميز الذي وصلت إليه والمكانة التي تتبوأها اليوم.

شكراً لكل من ألف كتابًا أو قدم فكرة أو مشورة أو سعي من إيجاد خدمة أو أضاف لينة لهذا الكيان (البكيرية) هناك أناس إذا ما عاشوا نقشوا أسماءهم له سجل الخالدين. كانت جهود الأهالي بارزة ودورهم متميز فيما تعيشه البكيرية اليوم من نهضة وتطور فإنها ما زالت بحاجة إلى المزيد من جهود أبنائها ومساهماتهم لخدمتها.

وتكاتفهم كل حسب استطاعته بالفكر والمال، والرأي والنصيحة والاستثمار.

*رئيس لجنة أهالي البكيرية

خلال زيارة سمو أمير القصيم للبكيرية وتشريفه حفل الأهالي الذي رعته اللجنة
جانب من رعاية اللجنة احتفالات أهالي البكيرية باليوم الوطني
المهندس علي بن محمد السويلم*