تمر الأيام والشهور والأعوام على البشر فيتفاوتون في أنماط حياتهم بين عمل منتج وتفاعل إيجابي وتطلعات طموحة.. وتبرز فئة تتطلع في كل صباح لاستثمار الطاقات والاستفادة من الإمكانات للبحث عن الأفضل ويرتقي هؤلاء عندما يكون العطاء للآخرين والعمل للجماعة. ومن هؤلاء رجل فاضل من الرعيل الأول حمل همّ محافظته (شاباً) فاجتهد في العمل وتفانى في تحمل المسؤولية وسعى مع أقرانه من (أعيان الرس) في كل مناسبة للمطالبة باحتياجات ومشروعات (ديرتهم) مستفيدين من منهج القيادة الرشيدة لهذا البلد الغالي الذي فتح أبوابه لكل مواطن وسخر إمكاناته لتنمية وازدهار الوطن في شتى المجالات.

الشيخ/ صالح بن عبدالعزيز الغفيلي الذي عاصر مجلس أهالي الرس لأكثر من نصف قرن من الزمان عندما تأسس باسم (أعيان الرس) وعددهم (12) وتم تعيينهم من قبل الملك سعود - يرحمه الله - عندما كان ولياً للعهد، وكانت مهمة مجلس الأعيان متابعة مصالح البلد والمطالبة بالحقوق ومراجعة المسؤولين، وقد أعطوا الكثير من أوقاتهم وبذلوا المزيد من جهودهم لتحقيق تطلعاتهم، ومن ذلك شراؤهم سيارة خاصة سُميت (سيارة الجماعة) استخدموها للتنقل بها من الرس للرياض والسكن هناك والتنسيق مع الأهالي المقيمين هناك في طلبات واحتياجات الأهالي.

أصبح المسمى (لجنة تحسين وتطوير مدينة الرس) ثم عاد المسمى مجدداً باسم (لجنة أهالي الرس) وتطور حالياً إلى (مجلس أهالي الرس) حيث يضم كوكبة من أبناء وأحفاد من تم تعيينهم سابقاً وغيرهم من المخلصين لهذه المحافظة.. وما زال المجلس محتفظاً بالشيخ/ صالح الغفيلي - رغم تقدمه بالعمر - ما شاء الله.. لما يجسده من أهمية وثقل ولأنه يمثل نموذجاً للمواطن الواعي والمتحدث اللبق والخبير بمحافظته وأهلها واحتياجاتها، والشخصية المحببة والمعروفة بالمنطقة حيث سبق اختياره (عضواً في مجلس منطقة القصيم في إحدى دوراته).

وبخصاله الطيبة وثقافته المميزة وسيرته العطرة يحظى بشبكة من العلاقات الودية مع الكثير من المسؤولين داخل المنطقة وخارجها والتي جَيَّرها لخدمة محافظته الرس.

ومرفق صورة لوثيقة إعلامية عمرها يربو على 60 عاماً تتضمن شكر المواطن/ صالح بن عبدالعزيز الغفيلي للملك سعود - يرحمه الله - للأمر الملكي الكريم بمنح الفريق الأهلي الرياضي بالرس - الحزم حالياً - قطعة أرض تكون مقراً لمزاولة تمارينه الرياضية.

حفظه الله رجلاً فاضلاً ومواطناً مخلصاً لوطنه وقيادته ومجتمعه وأمد الله في عمره وزاده توفيقاً وسداداً.

إنه سميع مجيب.

*أمين مجلس أهالي محافظة الرس