‭ ‬بعد نجاحات فريقه منذ استئناف مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم عقب توقفه بسبب فيروس كورونا المستجد ينصب تركيز نونو إسبيريتو سانتو مدرب ولفرهامبتون واندرارز على عدد من المباريات الصعبة المقبلة التي قد تقف في طريق تأهله لدوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

وفاز ولفرهامبتون في جميع المباريات الثلاث التي خاضها بعد عودة النشاط الرياضي في إنجلترا في وقت سابق من الشهر الجاري وفاز 1-صفر، على مضيفه أستون فيلا بفضل هدف أحرزه لاعب وسطه البلجيكي الدولي لياندر ديندونكر في الشوط الثاني.

وبفضل الفوز الأخير صعد الفريق للمركز الخامس متخلفاً بفارق نقطتين فقط خلف تشيلسي الرابع ومتفوقاً بفارق ثلاث نقاط عن مانشستر يونايتد السادس.

ولعب يونايتد وتشيلسي 31 مباراة، بينما لعب ولفرهامبتون 32 مباراة.

وقال سانتو بعد المباراة «مبارياتنا المقبلة ستكون في غاية الصعوبة لكنه أسبوع جيد.. كان هناك عمل جاد ثم الانطلاقة.»

وأضاف المدرب «علينا إعداد أنفسنا للمنافسة ونرى ما سيحدث.» ومع حرمان مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني من المنافسة في البطولات الأوروبية بسبب مخالفات مالية فإن فريق المركز الخامس في هذه الحالة سيتأهل لدوري أبطال أوروبا البطولة الأوروبية الأولى للأندية إن لم تقبل محكمة التحكيم الرياضية الطعن الذي تقدم به سيتي وتلغي العقوبة في الشهر المقبل.

ورغم ذلك فإن فريق سانتو أمامه مهمة كبيرة قبل أن يختتم مسيرته في الدوري هذا الموسم بمواجهة خارج أرضه مع تشيلسي.

وفي المباراة المقبلة سيلتقي ولفرهامبتون مع ضيفه أرسنال اللندني قبل أن يلتقي مع فرق تحتل مراكز في وسط القائمة هي شيفيلد يونايتد وإيفرتون وبيرنلي وكريستال بالاس. وعن الموقف قال ديندونكر «الكل يحلم لكن علينا أيضاً التحلي بالواقعية، أمامنا عدد من المباريات الصعبة».

وأضاف «لكنه أمر جيد. حصلنا على العلامة الكاملة تسع نقاط من ثلاث مباريات. علينا فقط التعامل مع كل مباراة على حدة وتقديم أفضل ما لدينا في كل مرة».