واصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تنفيذ البرامج والأنشطة الإنسانية المتنوعة للأيتام وأسرهم في مختلف المحافظات اليمنية، وذلك بالتعاون مع ائتلاف الخير للإغاثة الإنسانية.

ونفّذ فريق المركز، الخميس، ضمن مشروع "بذرة أمان" الجلسات الإرشادية والاجتماعية للأيتام وأسرهم في محافظات مأرب والجوف وصنعاء والبيضاء، استفاد منها 50 معيلة، و300 يتيم ويتيمة.

واشتملت الجلسات على أهمية تعزيز التكاتف الإنساني، وتلبية احتياجات الأيتام وإدماجهم في المجتمع، وكذلك تقديم النصائح للمعيلات وتأهيلهم للعمل.

يذكر أن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية يقدم مشروعات وبرامج إنسانية وإغاثية متنوعة للأيتام وأسرهم في اليمن بهدف تحسين ظروفهم المعيشية ورعايتهم في جميع المجالات، ونفذ المركز في هذا الصدد مشروع "مهارتي بيدي" لتحسين سبل العيش لأسر الأيتام للعام 2018م، ومشروع "لست وحدك" لحماية وكفالة أسر الأيتام في اليمن للعام 2019م، ومشروع "بذرة أمان" لحماية ورعاية الأيتام وأسرهم باليمن للعام 2020م.

ويأتي ذلك تجسيدًا للدور الإنساني للمملكة العربية السعودية بالوقوف مع الأشقاء اليمنيين في مختلف المجالات وللتخفيف من معاناتهم جراء الأزمة الإنسانية التي تمر بهم.

إلى ذلك، واصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بالتنسيق مع وزارة المهاجرين والعائدين في أفغانستان بتوزيع التمور في ولاية كابل.

وجرى، الخميس، توزيع 1,172 صندوقاً من التمور استفاد منها 7,032 فرداً.

ويأتي ذلك في إطار مشروع توزيع 150 طنًا من التمور مقدمة من حكومة المملكة لجمهورية أفغانستان الإسلامية.

اشتملت الجلسات على أهمية تعزيز التكاتف الإنساني
توزيع 1,172 صندوقاً من التمور في كابول الأفغانية