ناشد نجم كرة القدم الإيطالية وقائد روما السابق فرانشسيكو توتي محبيه ومشجعيه عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمساعدته في البحث عن ساعة يده الشخصية الفاخرة التي أضاعها، ووعد بمكافأة للذي يجدها. وكتب توتي عبر حسابه على انستغرام "أصدقائي، لقد أضعت ساعتي التي كنت متعلقاً بها كثيراً والتي كانت معي طوال مسيرتي، أتوجه اليكم آملاً أن تتمكنوا من إيجادها".

وتابع الدولي الإيطالي السابق (43 عاماً) "أعلم أنه يكاد يكون الأمر مستحيلاً، ولكن المحاولة لا تكلف شيئاً. إنها (من طراز) دايتونا من الفولاذ مع قالب أبيض. يوجد على السوار لوحان صغيران يحملان الحرف سي (كريستيان وشانيل)" طفليه.

ونشر توتي الذي أمضى مسيرته الكروية بالكامل مع روما، والذي يعتبر أسطورة حقيقية في العاصمة الإيطالية، رقم هاتف محمول للاتصال به في حالة وجود معلومات عن ساعته من ماركة "رولكس" الشهيرة.

لم ينشر اللاعب المتوج بكأس العالم 2006 الرقم الخاص به ربما إلا أنه قطع وعداً على من يجدها "سآتي شخصياً لأستلمها" محفزاً محبيه للبحث عنها.