شارك رئيس هيئة تقويم التعليم والتدريب د. حسام بن عبدالوهاب زمان في اجتماع لجنة الشؤون التعليمية بمجلس الشورى «عن بعد».

واستعرض الاجتماع الذي عقد برئاسة عضو المجلس د. عبد الله الجغيمان التقرير السنوي لهيئة تقويم التعليم والتدريب للعام المالي 1440/ 1441هـ، الذي أحيل إلى المجلس لدراسته، مناقشاً أهم المعوقات والتحديات التي واجهت الهيئة، خلال تلك الفترة، ومستعرضاً أهم الإنجازات التي حققتها الهيئة في الفترة ذاتها.

وناقش الاجتماع الذي شارك فيه أعضاء لجنة الشؤون التعليمية بمجلس الشورى، تجربة هيئة تقويم التعليم والتدريب عقد الاختبار التحصيلي للطلاب والطالبات «عن بعد»، والاطلاع على أبرز المشكلات التي واجهتهم خلال عقد الاختبار، وكيف تم تجاوزها.

وتناولت لجنة شؤون التعليم خلال الاجتماع منجزات تطبيق الاختبار «عن بعد» في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد (COVID-19)، خلال الفترة الحالية، نظرًا لأهمية الاختبار التحصيلي باعتباره مقياساً للمفاضلة بين طلاب وطالبات المرحلة الثانوية، للدخول إلى الجامعات، ومواصلة التحصيل العلمي بصورة تمتاز بالشفافية والنزاهة والعدالة.

وقدمت الهيئة للجنة رؤيتها لرفع جودة التعليم والتدريب في المملكة في ظل الظروف الراهنة ومستقبلاً.

وكانت هيئة تقويم التعليم والتدريب قد أنجزت خلال شهر شوال المنصرم 1441هـ الاختبار التحصيلي عن بعد، لأكثر من 300 ألف طالب وطالبة، كما منحت الهيئة الطلاب فرصة الاختيار بين الاختبار التحصيلي عن بعد، والاختبار في المقرات المحوسبة، التي وفرتها الجامعات السعودية، وإدارات وزارة التعليم، مع التطبيق الكامل لبروتوكولات وزارة الصحة، لتنفيذ الاحترازات الوقائية؛ لتوفير أعلى معايير الأمن والسلامة للطلاب، إضافة للتنسيق الكامل مع وزارة الداخلية والهيئة الوطنية للبيانات والذكاء الاصطناعي وهيئة الأمن السيبراني في تعاون ملحوظ ودعم من عدد من الأجهزة الحكومية لخدمة أهداف التقويم وتحسين الجودة التعليمية.