أصبح الموسم الحالي للدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا)، الذي ينتهي غدا السبت، فريدا ومميزا بسبب وباء فيروس كورونا.

ومازال تألق بايرن ميونخ مستمرا بعدما أضاف لقبا جديدا بمساعدة مدرب جديد ومهاجم يعتمد عليه، ولكن الفيروس جعل رئيس رابطة الدوري شخصية كريستيان سايفرت رئيسة في 2019/ 2020 كما أنه أبقى الجماهير بعيدة عن الملاعب بعد أن كانوا يتصدرون عناوين الصحف بشكل كبير، وكان رئيس الرابطة شخصية رئيسة في استكمال موسم البوندسليجا وسط وباء فيروس كورونا، وتحدى النقد وحصل على موافقة الحكومة بمفهوم شامل وصارم للنظافة والسلامة، ومن الشخصيات التي برزت في هذا الموسم هانسي فليك الذي انضم لبايرن ميونخ في الصيف الماضي كمساعد لنيكو كوفاتش، تم تعيينه مديرا فنيا للفريق في الخريف بعدما اضطر كوفاتش للرحيل، وقاد الفريق للتتويج بلقبه الثامن على التوالي في البوندسليجا، كما أن حصوله على الثلاثية مازال ممكنا. والآن لديه عقد حتى 2023، ويأتي بعده روبرت ليفاندوفسكي الذي تألق وسجل 33 هدفا في البوندسليجا فقط، وهو رقم قياسي شخصي له، بفارق سبعة أهداف عن الرقم القياسي الخاص بجيرد مولر الذي سجل 40 هدفا، وكذلك برز الشاب إيرلينج هالاند الذي انضم لبوروسيا دورتموند في يناير الماضي من سالزبورج ولم يخيب الظن، حيث سجل سبعة أهداف في أول ثلاث مباريات والآن سجل 13 هدفا في 14 مباراة لبوروسيا دورتموند صاحب المركز الثاني، ومن بين الشخصيات المهاجم تيمو فيرنر الذي دخل لعدة أشهر في معركة مع ليفاندوفسكي من أجل الحصول على لقب الهداف، وبتسجيله 26 هدفا لفريق لايبزج أصبح أفضل هداف ألماني في الدوري الألماني، الذي سيتركه في الصيف للانضمام لفريق تشيلسي الإنجليزي.

ليفاندوفسكي
فيرنر