قال عضو الكونغرس الأميركي النائب عن ولاية نيوجرسي في تغريدة نشرها في موقع تويتر: إن الولايات المتحدة يجب أن تعمل مع الأصدقاء والحلفاء لوقف سلوك أردوغان المتهور والخطير والوحشي في المنطقة، وذلك في ضوء هجمات تركيا على شمالي العراق بذريعة استهداف تحصينات لحزب العمال الكردستاني.

وتستهدف تركيا في غاراتها الجوية جبل سنجار في العراق الذي تعيش فيه الأقلية اليزيدية التي نفذ تنظيم داعش الارهابي ضدها جرائم إبادة جماعية العام 2014.

ودانت لجنة الدفاع عن الحريات الدينية الأميركية المرتبطة بالبيت الأبيض الهجمات التركية شمالي العراق داعياً الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى وقف الهجمات بشكل فوري.

وقال توني باركينس، نائب رئيس اللجنة: إن توجهات الحكومة التركية الجديدة تدل على طموح توسعي وتخريبي في المنطقة، وإن الهجمات شمالي العراق وسورية لا تمت بصلة لمخاوف الأمن القومي التركي.

وتتصاعد حدة العداء لأردوغان في الكونغرس الأميركي، حيث دعا السيناتور روبيرت مينينديز إلى فرض عقوبات ضد تركيا بسبب تهديدها الاستقرار الإقليمي ومصالح الولايات المتحدة من خلال شن الهجمات على عدد من البلدان في الشرق الأوسط، بالإضافة إلى عداء تركيا لأصدقاء الولايات المتحدة مثل اليونان وقبرص..