أطلقت عمادة ضمان الجودة والاعتماد الأكاديمي بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن نظام إدارة الجودة الإلكتروني (جدير) في مرحلته التجريبية، بهدف تدريب وتمكين منتسبات الجامعة في مختلف القطاعات من خصائص النظام وأدواته استعداداً لمرحلة التدشين الفعلي خلال شهر أغسطس2020.

وعقد خلال الفترة الماضية أكثر من 90 اجتماعاً داخلياً وخارجياً مع فرق العمل المعنية بالنظام، كما أُقيمت سلسلة من ورش العمل بمعدل 36 ساعة تدريبية، إضافة إلى 24 ساعة تدريبية «عن بُعد» استهدفت مديري البرامج وأعضاء الهيئة التعليمية في الجامعة وأعضاء عمادة ضمان الجودة والاعتماد الأكاديمي بإجمالي حضور 150 متدربة.

هذا وقد تم اختبار النظام والتحقق من صحة بيانات المستخدمين ومن فعالية وظائفه بالتعاون مع ما يزيد على 50 مستخدماً من منتسبات الجامعة، إضافةً إلى أنه تم إعداد سلسلة من المواد العلمية وأدلة استخدام النظام المطبوعة والمرئية والتأكد من جهازيتها للمستخدمين.

وفي هذا الشأن، أوضحت عميدة ضمان الجودة والاعتماد الأكاديمي د. هيام بنت محمد العوفي بأن الهدف الرئيس من أتمتة وضبط عمليات الجودة إلكترونياً، يكمن في دعم البرامج التعليمية في الجامعة بتقنية تسهل العمل على متطلبات الاعتماد الأكاديمي الوطني والدولي، وتعزيز التحول الرقمي في الجامعة تحقيقاً لرؤية المملكة 2030.

وتابعت العوفي أن المشروع بفضل من الله وتوفيقه يخطو اليوم بنجاح وسلاسة نحو مراحله الأخيرة ليكون قريباً بين أيدي منتسبي ومنتسبات الجامعة، مؤكدة على أن العمادة تعمل الآن على خطة تنفيذية متكاملة للاستفادة القصوى من خدمات النظام في الجامعة، سائلين الله أن يكلل هذه الجهود بالتوفيق والنجاح بما يدعم ضمان جودة مخرجات العملية التعليمية.

يذكر أن عمادة ضمان الجودة والاعتماد الأكاديمي هي الجهة المعنية عن تحقيق الجودة والتحسين المستمر في وحدات الجامعة الأكاديمية، وتقديم الدعم لكليات الجامعة المختلفة، والعمل على كل ما له علاقة بتحسين مستوى الأداء للحصول على الاعتماد الأكاديمي لبرامجها.​