انتشرت معلومات على وسائل التواصل الاجتماعي تزعم أن التطعيم بلقاح مرض (التدرن الرئوي) السل المعروف باسم (بي سي جي) يمنع الإصابة بعدوى فيروس كورونا.

أوضحت د. مريم محمود أخصائية الأمراض المعدية في «مايو كلينك»، أن  هذه المعلومات تفتقر للدقة، حيث لم يثبت ذلك، مبينة أن هذا الزعم ظهر بعدما أظهرت دراسات انخفاض معدلات الوفاة في المناطق التي تشهد انتشاراً واسعاً لمرض الدرن، ويتم فيها تطعيم الأطفال بشكل روتيني بلقاح التدرن الرئوي. وتشير د. مريم في تصريح لـ»الرياض» أن تطعيم السل يعمل على تحفيز المناعة ضد واحد من أخطر الأمراض الوبائية الموجودة في العالم، ومن ثم يعمل على إعطاء مناعة مكتسبة ضد السل، بحيث إنه عند التعرض للميكروب تحدث الإصابة في عضو واحد ولا تنتقل إلى باقي أعضاء الجسم.