اكتشف مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة الطائف نوعًا نادرا من الأشجار والتي تعرف باسم شجر الخزم أو الأخوين أو دم الأخوين والتي لها قيمة جمالية وطبية وتاريخ موغل في القدم ومهددة بالانقراض وتنبت في سلسلة جبال السروات، ولأهمية هذا النوع من الأشجار وندرتها حرص المسؤولون في مكتب الوزارة بالطائف على تحديد موقعها والتعريف بها والمحافظة عليها والتي تقع بقرى العيله جنوب الطائف، وسوف يتم مع الخبراء والمختصين بالوزارة على إكثارها إن شاء الله في مشاتل الوزارة بالطائف وحيث يصادف هذا الشهر يونيو 2020 مناسبتين للبيئة الأولى اليوم العالمي للبيئة والثانية يوم مكافحة التصحر والجفاف فقد تم يوم أمس وبحضور مدير مكتب الوزارة بالطائف المهندس هاني بن عبدالرحمن القاضي ومدير المياه بمكتب الطائف الأستاذ طارق القرشي ومساعد مدير البيئة بالمكتب الأستاذ دخيل الله المالكي ومدير الثروة الحيوانية بمكتب الطائف الأستاذ وائل السعدي ومدير الاتصال المؤسسي الأستاذ طارق العيلي وحراس الغابات بوضع لوحة تعريفية في موقع وجود هذه الأشجار النادرة تهدف إلى التعريف بأهميتها وتدعو إلى المحافظة عليها.

من جانبه حث مدير المكتب المهندس هاني القاضي المزارعين وأهل المنطقة الموجودين بالمحافظة على هذه الأشجار النادرة والسعي إلى إكثارها وإن المكتب مستعد للوقوف معهم لتذليل الصعوبات وزيادة الرقعة الزراعية بالمنطقة والاستفادة من الدعم المقدم للمزارعين ومربي المواشي من الوزارة، ومنه برنامج "ريف" الذي يهدف إلى تحسين القطاع الزراعي الريفي.