تعد لعبة فورتنايت (Fortnite) من أشهر الألعاب وأكثرها انتشارًا، حيث بلغ معدل عدد المستخدمين لهذه اللعبة في العام الماضي حوالي 125 مليون مستخدم حول العالم. وفي الواقع لا يكاد يخلو بيت في السعودية إلا فيه من عشاق ومحبي هذه اللعبة باختلاف مستوياتهم العمرية. فهم يقضون الساعات الطوال بين اللعب ومشاهدة المقاطع التي يضعها بعض اللاعبين على موقع اليوتيوب.

ومن أهم المميزات التي أعتقد أنها ساهمت بانتشار هذه اللعبة هو إمكانية تواصل اللاعبين صوتيًا ولعبهم في مجموعات عبر اتصالهم بالإنترنت، وهذه الخاصية تسمى بألعاب الشبكة، وهي منتشرة في أغلب منصات الألعاب الحديثة مثل بلايستسشن وإكس بوكس وغيرها.

ومما لاشك فيه أن لعبة الفورتنايت مع ما تجلبه من متعة وتسلية لأبنائنا فإنها قد تعرضهم لأخطار متعددة منها ماهو نفسي وصحي، بالإضافة إلى الأخطار الأمنية على أجهزتهم ومعلوماتهم مما قد يعرضهم للأذى الجسدي لا سمح الله.. وبحكم التخصص فسأركز هنا بشكلٍ مختصر على الأخطار الأمنية ونصائح للوقاية منها:

الدعايات والإعلانات المخادعة (Scams) التي تطلب من المستخدم تنصيب برامج أو تعبئة نماذج بغرض الحصول على رصيد إضافي أو مميزات في اللعبة. كل هذه العروض مزيفة وغير صحيحة، والغرض منها هو جمع معلومات لاستخدامها في اختراق الحساب أو تنزيل برامج تجسسية أو مخربة.

رسائل التصيُّد (Phishing) وهي عبارة عن رسائل مخادعة توهم المستخدم أنها من جهة موثوقة تطلب منه تحديث بياناته بالضغط على رابط للدخول على صفحة مزورة مشابهة لموقع اللعبة أو موقع مزود خدمة الإنترنت؛ بغرض سرقة اسم المستخدم، وكلمة المرور لحساب المستخدم في اللعبة.

الفايروسات (Viruses) عندما تزيل ألعاب أو برامج من مواقع غير موثوقة يمكن أن تحتوي على برامج مخربة تؤدي إلى سرقة حساب المستخدم في اللعبة وبياناته أو تلفها.

ولكي يحمي اللاعبون أنفسهم والآباء أبناءهم من هذه الأخطار التي تحيط بهم، وما يترتب عليها من تبعات أثناء لعبهم؛ هذه بعض النصائح الوقائية:

لا تستجب لأي دعاية تعرض عليك عملات أو نقاط مجانية أو ما يعرف بـ (V-Bucks) فكلها دعايات مزيفة.

تجنب مشاركة معلوماتك الشخصية مع أي شخص تتعرف عليه من خلال اللعبة. المعلومات الشخصية قد تشمل الأسماء، العمر، والموقع، والعنوان، أرقام الهواتف؛ فقد تستخدم هذه المعلومات لاستدراج الأطفال ولتعرُّضِهم للتنمر الإلكتروني، أو الأذى الجسدي المباشر.

كل ما يحتاجه الآخرون للدخول على حسابك في اللعبة هو الحصول على اسم المستخدم وكلمة المرور؛ فلا تشاركها مع أي شخص، ولا تُعِدْ استخدامها في مواقع متعددة.

فعّل خاصية التحقق الثنائي (Two-factor authentication) وهو رمز تستخدمه مع اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصين بك لتسجيل الدخول. ثم سيتم إرسال الرمز كرسالة قصيرة على الجوال أو البريد الإلكتروني المستخدم في إنشاء حساب اللعبة. عادة ما تحتاج إلى هذا الرمز فقط عند استخدام جهاز جديد لتسجيل الدخول مما يجعل اختراق الحساب أمرًا صعبًا.

تأكد من تنزيل البرامج الموثوق بها من المواقع الرسمية لتجنب الفايروسات والبرامج الخبيثة.

ختاما شاركوا أولادكم لعبهم، وارفعوا مستوى وعيهم بالأخطار التي قد يتعرضون لها؛ فوعيهم هو سبيل وقايتم وحمايتهم وخط دفاعهم الأول، وكما قيل قديما: درهم وقاية خير من قنطار علاج.

  • أستاذ الأمن السبراني - جامعة جدة -