صوت أعضاء الشورى اليوم بالأغلبية لصالح توصيات لجنة الثقافة والإعلام بالمجلس وأقروا تمكين المؤهلات ذوات الكفاءة والتميز الإعلامي والأدبي من تولي مناصب قيادية في وكالات وزارة الإعلام وإداراتها المختلف، وطالب الشورى بقرارته الوزارة بعقد شراكات فاعلة بينها وبين الوزارات والهيئات المعنية بالثقافة والسياحة والترفيه والرياضة بهدف تجويد المحتوى الإعلامي وزيادة الموارد المالية لكافة الأطراف، كما دعاها إلى معالجة المعوقات التي تحول دون امتلاك الوزارة زمام المبادرة في منجزها الإخباري استباقاً ومواكبةً ومعالجةً لاحقة بما يتناسب مع موقع المملكة الريادي في صناعة الحدث والتأثير على المستويين الإقليمي والعالمي.

وناقش الشورى عدداً من التعديلات على مشروع نظام البيئة ، ومشروع نظام المياه المُعادة للمجلس لدراستها عملاً بالمادة 17 من نظامه، بحضور وزير الدولة عضو مجلس الوزراء لشؤون مجلس الشورى محمد أبو ساق، وصوت بالموافقة على عدد من التعديلات الواردة من الحكومة على عدد من مواد مشروع نظام المياه وتمسك بقراره بشأن عدد من المواد الأخرى، وكذلك الحال في نظام المياه البيئة.