رفع معالي النائب العام الشيخ سعود بن عبدالله المعجب التهاني و التبريكات لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله - بمناسبة عيد الفطر المبارك.

وقال الشيخ المعجب في كلمة - عبر منصة أكاديمية النيابة العامة الإلكترونية - وجهها للموظفين صباح اليوم في حفل المعايدة "الافتراضي" : إن ما بذلته الدولة أعزها الله من عناية فائقة تجاه المواطنين والمقيمين لمواجهة تفشي فيروس كورونا ليذكر فيشكر, مضيفاً أن ما قدمته الجهات المختصة من رعاية صحية وحماية للإنسانية كان لها عميق الأثر في نفوس المواطنين والمقيمين، منوهاً بالدعم غير المحدود من قبل القيادة الرشيدة في التخفيف من الآثار المترتبة على فيروس كورونا.

وأكد معالي النائب العام في كلمته لمنسوبي النيابة, أهمية الالتزام بالتدابير والإجراءات التي أقرتها الجهات المعنية في بيئة العمل، لضمان القضاء على فيروس كورونا، وعودة الحياة الطبيعية بمشيئة الله سبحانه وتعالى، كما حث الموظفين على إعطاء المراجعين الوقت الكافي للرد على استفساراتهم وملاحظاتهم وإنهاء معاملاتهم في الوقت المناسب، بحسب ما تقتضيه الأنظمة المرعية، تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -.

وفي ختام كلمته دعا معاليه الله عز وجل بأن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، ويسدد خُطاهما ويوفقهما لما فيه صلاح البلاد والعباد، وأن يديم على بلادنا أمنها واستقرارها ورخاءها في ظل قيادتنا الرشيدة.

بعد ذلك قام معاليه بجولة على عدد من المكاتب مطلعاً على إجراءات الكشف الحراري على الموظفين وتطبيق نسبة حضور الموظفين وشاشات العرض والتوعية، مطلعاً على التدابير والإجراءات الاحترازية التي جرى اتخاذها من قبل النيابة العامة إثر صدور الأمر الكريم بالعودة التدريجية لمقار العمل، وفق الإجراءات الاحترازية" البروتوكول الوقائية" المحددة لذلك.

حضر حفل المعايدة (الافتراضي) معالي وكيل النيابة العامة الشيخ شلعان بن راجح بن شلعان، وأصحاب الفضيلة الوكلاء المساعدين و رؤساء الفروع والدوائر والأقسام بالمقر الرئيس للنيابة العامة.