أطلقت أمانة منطقة الرياض في أول أيام عيد الفطر المبارك عددًا من الفعاليات الفرائحية ابتهاجًا بموسم العيد، مراعية الإجراءات الاحترازية والتعليمات الوقائية للحد من انتشار فيروس #كورونا المستجد.

ابتدأت فعاليات أمانة الرياض بتوزيع آلاف العيديات في المستشفيات والمحاجر الصحية الفندقية والجمعيات الخيرية وعلى رجال الأمن العاملين في الميدان، في إطار حرصها على نشر البهجة والسرور في جميع أنحاء العاصمة.

كما طرحت الأمانة مسابقة أفضل صورة وفيديو بالعيد، والتي تمتد على مدى ثلاثة أيام، إلى جانب إنتاجها لأغنية العيد، وتنفيذ فعالية إطلاق البالونات في سماء مدينة الرياض عند الساعة الخامسة عصرًا تعبيرًا عن الفرح والمسرات.

ونظمت أمانة الرياض أمسية شعرية في أولى ليالي العيد باستضافة الشاعر محمد السكران، وتليها أمسيتان للشاعرين فهد الشهراني وسعيد بن مانع خلال اليومين الثاني والثالث من شوال، ضمن اهتمامها بالموروث الشعبي، ودعم المواهب الشبابية البارزة في مجال الشعر.

وأتاحت لسكان منطقة الرياض الاستفادة من بطاقات المعايدة الإلكترونية، والتي تمكنهم من إضافة أسمائهم عليها وإهدائها، كما أطلقت فلتر للصور بطابع فرائحي عبر تطبيق سناب شات.

وحرصت أمانة منطقة الرياض على التنوع في فعالياتها لتشمل مختلف الفئات العمرية، لتعم الفرحة سكان المنطقة، ودون أن تشكل الإجراءات الاحترازية عائقًا أمام الابتهاج بأيام العيد.