استقبل مطار حائل الدولي الرحلة القادمة من دولة الأردن، والتي تقل 164 راكباً من المواطنين السعوديين من السيّاح العالقين والطلبة المبتعثين من الراغبين بالعودة إلى المملكة، وقد تم نقلهم عبر حافلات إلى فندق ملينيوم الواقع شمال حائل، وكان في استقبال المواطنين العائدين مدير مطار حائل الدولي خالد السيف.

وبدأت الجهات الصحية بحائل بمتابعة حثيثة من مدير الصحة بحائل د. حمود الشمري، وفرق العمل الصحية القائمة بتطبيق كافة التدابير الصحية والوقائية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) فور وصولهم المطار بتخصيصها نقطة فحص يتم من خلالها مرور جميع الركاب القادمين لأجهزة الكاميرات الحرارية الإلزامية للتأكد من سلامة المسافرين، وعند الاشتباه بوجود حالة بين الركاب يتم عزل الراكب عن باقي الركاب من ثم تفعيل المسار الآمن لنقل الحالة، كما يلزم على الركاب تعقيم اليدين قبل البدء في إجراءات الجوازات وبصمة الدخول، وفي منطقة الجمارك تتم المحافظة على مسافة 1.5م على الأقل بين موظف الجمارك والراكب.

وفي الخطوة الأخيرة تم فرز الركاب عند الخروج من قبل صحة حائل وفرع السياحة بحائل في مسارات، إذ خصص أكثر من 15 حافة لاستقبال المسافرين، من أسطول النقل التابع لشركة تطوير التعليم، حيث تم نقل الركاب إلى فندق ملينيوم بحائل وهو دور الضيافة الذي أعدته وزارة السياحة، وتشرف عليهم صحياً صحة حائل بحسب الإجراءات الصحية المعتمدة لمكافحة فيروس كورونا.

وتأتي هذه الرحلة إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله -، وحرصاً من القيادة على سلامة وصحة المواطنين في الخارج في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد، ومتابعة شؤونهم وأسرهم ومرافقيهم منذ بداية تفشي الفيروس في بلدان العالم.

أجهزة الكاميرات الحرارية للتأكد من سلامة المسافرين