أعلن وزير التجارة الجزائري ، كمال رزيق، عن إنطلاق حملة جماعية لمكافحة كوفيد 19"، صبيحة الجمعة عبر كل محافظات الجمهورية،للتحسيس بأهمية إرتداء الكمامات الصحية.

و أكد وزير الشؤون الدينية والأوقاف الجزائري، يوسف بلمهدي، من جهته، أن مساجد الجمهورية ستنخرط في مبادرة، لتحسيس الجزائريين بأهمية إرتداء الكمامات الصحية، كما ستسهر مصالحه عبر المحافظات على توزيعها على المواطنين، تنفيذا لقرارات الحكومة الجزائرية

و ألزم رئيس الوزراء الجزائري، عبد العزيز جراد، في وقت سابق، جميع الجزائريين بالإرتداء الإجباري للكمامات الصحية، بداية من اول ايام عيد الفطر المبارك.

و حسب القرارات الأخيرة للحكومة الجزائرية يمنع منعا باتا دخول أي شخص للأماكن العمومية، و المساحات التجارية، كالأسواق المغطاة، وغير المغطاة، و المقابر و المآرب دون ارتداء الكمامة، و مخالفة القرار تعرض صاحبها لعقوبات قانونية

و تم تسقيف سعر الكمامة الصحية ب40 دج، على أن تتولى الحكومة توفير الكمامات على نطاق واسع عبر لجان المجتمع المدني ومختلف جمعياته

و سجلت الجزائر، لغاية مساء الاربعاء 7542 إصابة مؤكدة بالفيروس المستجد، و 568 وفاة، فيما تماثل 3968 مصاب للشفاء