أكد مسؤولون اليوم الأربعاء إن روبرتو مارتينيز مدرب منتخب بلجيكا لكرة القدم مدد عقده حتى نهاية كأس العالم 2022.

وأوضح الاتحاد البلجيكي في بيان أن مارتينيز سيتولى أيضا منصب المدير التقني بالاتحاد، وأضاف البيان "استغرق الحديث عن تجديد العقد الذي ينتهي في 30 يونيو بعض الوقت وتم في أجواء بناءة، وأزمة كورونا أجلت العملية قليلا لكن التجديد حدث وتأكد بشكل رسمي"، وتابع "هذا يسمح لروبرتو مارتينيز بمواصلة عمله ووضع أساس لمستقبل الكرة البلجيكية وتدريب خليفته على تسلم المهمة بعد كأس العالم 2022".

ومن المنتظر أن يعقد المدرب الإسباني، الذي كان سينتهي عقده بعد بطولة أوروبا هذا العام قبل تغيير موعدها بسبب أزمة فيروس كورونا، مؤتمرا صحفيا اليوم الأربعاء لكنه قال في نفس البيان "بسبب تأجيل بطولة أوروبا 2020 لم نتمكن من إنهاء شراكتنا"، وواصل "يملك الاتحاد البلجيكي خطة طموحة واتطلع لتحقيقها بحماس شديد على المدى القريب والبعيد".