كشف الفرنسي بافيتيمبي غوميز مهاجم نادي الهلال عن موقفه من مسألة الانتقال إلى الدوري التركي بعد نهاية عقده مع فريقه الحالي.

وأشارت تقارير صحفية تركية خلال الفترة الحالية إلى اهتمام نادي جالطة سراي باستعادة خدمات المهاجم الفرنسي.

وتحدث غوميز عن مستقبله مع الهلال والعودة المحتملة إلى الدوري التركي من جديد وقال "من الصعب التعايش بمسافة اجتماعية في كرة القدم.. أنا حالياً أحاول البقاء في المنزل وآمل أن ينتهي هذا الوباء قريباً وسأكون جاهزاً للبدء مرة أخرى لكن الأمر ليس سهلاً”.

وتابع: “مصير الدوري السعودي غير واضح ولكن المسؤولين قاموا بعمل جيد بتوقف المسابقة في وقت مبكر واتخاذ الإجراءات، نحن ننتظر و نحمي أنفسنا الآن”.

وأردف: “شعرت بحب مشجعي جالطة سراي وكان من الصعب جداً المغادرة، لقد لعبت في مرسيليا أكبر نادٍ في فرنسا وجالطة أكبر نادٍ في تركيا، الآن أنا في الهلال وهو أكبر نادٍ في المنطقة العربية، فبعض اللاعبين بحاجة الدعم ومن الصعب اللعب بدون مشجعين”.

وعن عودة النشاط الرياضي، قال: “في هذه الظروف من الصعب اللعب، نحن أناس قبل أن نكون لاعبين، يجب أن نحمي أنفسنا ومن حولنا، سيكون الأمر صعباً لكن آمل أن تتخذ القرارات الصحيحة، اللعب محفوف بالمخاطر، آمل أن يكون كل شيء على ما يرام وأننا لا نسمع أخبار سيئة، لدي الكثير من الأصدقاء في الدوري التركي وفي جالطة سراي”.

وعن مستقبله مع الهلال، قال: “أنا سعيد في الهلال، لدي أهداف كثيرة هنا، ولا أعتقد أنني سأعود إلى الدوري التركي ولكن سنرى ربما يمكنني القدوم إلى إسطنبول للعيش هناك في المستقبل، وحالياً أسعى لتحقيق إنجاز جديد في دوري أبطال آسيا مع الهلال”.

وأضاف: “لطالما احتجت لتواجد الجماهير لذلك اختارت جالطة سراي وأيضاً الهلال أنهم يحفزونك كل يوم للقتال، لتكون محترفاً، للتحكم في ما تأكله، لتقديم التضحيات”.