نوه مجلس الشورى بدور المملكة العربية السعودية الرائد بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بـن سلمـان بـن عبدالـعزيـز ولـي الـعهد نـائب رئـيس مجلـس الـوزراء وزيـر الدفـاع - يحفظهما الله - في إعادة الاستقرار إلى أسواق النفط العالمية .

جاء ذلك في بيان لمجلس الشورى أصدره في جلسته العادية الخامسة والثلاثين من أعمال السنة الرابعة للدورة السابعة التي عقدها (عن بعد) اليوم الثلاثاء برئاسة رئيس المجلس الدكتور عبد الله بن محمد آل الشيخ ، وثمن المجلس الاتصالات التي أجراها خادم الحرمين الشريفين مع رئيسي الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا الاتحادية والمفاوضات المهمة التي قادها سمو ولي العهد الأمين في هذا الصدد بما كفل الإسراع في الوصول إلى نتائج تاريخية لخفض الإنتاج بمقدار 9مليون وسبعمائة الف برميل يومياً والحفاظ على الاستقرار في أسواق النفط بما يعزز النمو في الاقتصاد العالمي ويحقق التوازن بين مصالح الدول المنتجة والدول المستهلكة .

وأكد المجلس أن المملكة وهي العضو الفاعل في مجموعة العشرين تدرك تأثيرها في الاقتصاد العالمي الذي يتعرض لاختبار كبير في ظل جائحة كورونا ، حيث تقوم بمسؤولياتها باقتدار لتجاوز تأثيرات هذه الجائحة على استقرار سوق النفط العالمي .