لن يسمح لسكان العاصمة الروسية موسكو اعتبارا من غد الاثنين بمغادرة منازلهم سوى لأسباب محددة، بموجب إجراءات جديدة تهدف إلى الحد من تفشي فيروس كورونا بالمدينة.

وقال عمدة المدينة سيرجي سوبيانين لدى إعلانه القواعد الجديدة اليوم الأحد إن سكان موسكو لن يسمح لهم "بالتنقل في المدينة بدون داع". وأضاف سوبيانين أنه لن يتم السماح للسكان سوى بالتوجه للعمل والعودة منه والذهاب إلى الصيدلية ومحال البقالة وإلى صندوق القمامة المجاور لهم. وأضاف أنه سيتم حظر كل الانتقالات الأخرى، وعدم السماح للكلاب والحيوانات الأليفة بالخروج الإ لمسافة صغيرة حول المسكن.

وكانت العاصمة الروسية قد حظرت بالفعل على المقيمين الذين تبلغ أعمارهم سن الخامسة والستين أو أكثر من مغادرة منازلهم وإغلاق كل المراكز التجارية والمطاعم والحانات والحدائق الكبرى.

وتهدف الإجراءات إلى الحد من تفشي الفيروس في المدينة التي يقيم فيها 12.5مليون شخص. وتأكد حتى الآن إصابة أكثر من ألف من السكان بهذا بالمرض.

وستبدأ روسيا اعتبارا من غد الاثنين أسبوع عطلة إجباري، حيث سيتم فيه تعليق العمل لمعظم المواطنين. وعبرت السلطات عن مخاوف من أن المواطنين قد يستغلون المزيد من الوقت الإضافي المتاح لهم في التسوق والقيام بأنشطة ترفيهية.