آلام صدر شديدة

  • عبد الرحمن... دكتور عندي استفسار وعجزت ألقى له جوابًا بعام 1413، تعبت ظهري فجأة وراجعت المستشفى وطلع عندي ميلان بالعمود الفقري، وأعطوني حبوبا وأخذتها وبعدها بشهر فقط، حسيت بآلام بصدري شديدة ثم بنغزات وتعب وخمول ولم أذهب إلى المستشفى؛ لأني أخاف المستشفيات وأكرهها جدا وبعد فترة راجعت دكتور باطني وشخص حالتي بأنها عرضية وتزول الآلام مع الأيام أحيانا أشعر بنغزات وبوجع إذا مشيت أو سويت تمرين لو بسيط أو أي مجهود وألم وراء الكتف الأيسر ووسط الظهر وخفقان شديد دايم معي ومتعبني مرة فراجعت دكتور قلب قبل عشر سنوات وعمل أشعة صوتية والنتيجة سليمة ولكن ما زالت الآلام موجودة؟؟ وقبل أربع سنوات راجعت دكتور القلب وعمل أشعة صوتية وتخطيطًا والنتيجة سليمة.. وإلى الآن ما زلت أشعر بآلام وخمول ونغزات وخفقان جدا شديد... ما سبب الآلام التي تأتيني عند بذل أي مجهود وعندما أمشي أحيانا؟ وما سبب الخفقان الذي أتعبني جدا. قبل 17 سنة وازداد جدا قبل 12 سنة عندما أصبت بمرض الهلع والاكتئاب؛ حيث راجعت طبيبا آخر ووصف لي كونكور 5 ملغ يوميا للخفقان، ثم راجعت د. مخ وأعصاب ووصف لي سبرالكس 10 ملغ يوميا. واستمررت عليهم طوال 12 سنة وقبل سنة أجهضت وجاني نزيفا حادا وسويت عملية تنظيف وتم نقل وحدتين دم وبعده تعبت حالتي النفسية جدا، وارتفع الضغط عندي فجأة ووصل 210/100 وازداد الخفقان جدا؛ حيث لا أستطيع الوقوف نهائيا من شدته، ثم راجعت دكتور آخر ووصف لي علاجا آخر للضغط (بلوبرس 8 بلس) وعملت لي فحوصات.. تخطيط وأشعة صوتية وتحاليل إنزيمات القلب، وطلعت النتائج كلها سليمة ولله الحمد، فما سبب الضغط الذي ارتفع فجاة؟ وما سبب ازدياد الخفقان بشكل شديد؟ هل نقل الدم أو من النزيف أو من الشرايين أو من شيء آخر؛ لأن عضلة القلب والصمامات نتائجها سليمة؟

  • سلامتك أختي الكريمة، ولكن يظهر لي أنك تعانين القلق العام ولم تستمري مع الطبيب النفسي والمهم في الضغط أن يتم التحكم به مع الدواء وبدون ظهور أعراض جانبية، واستمري في المتابعة مع طبيب واحد.

    ارتفاع الضغط

  • توفيق.. أنا من كان عمري 19 سنة وأنا أعاني من ارتفاع ضغط الدم يصل إلى 135 و140، وكان الدكتور المشرف علي أميركيا بمستشفى الظهران أرامكو رفض إعطائي أي دواء وقال إنه قد يكون من الوزن وعدم ممارسة الرياضة مع أنه وقتها كنت أمارس الرياضة باستمرار وقال إذا أعطيتك الدواء لا بد أن تستمر فيه مدى الحياة بكذا ما راح أعطيك أي دواء وأمرني بتقليل أملاح وعمل رياضة باستمرار (عمل كل الفحوصات ولم يظهر له شيء) انقطعت فترة طويلة وذهبت إلى مستشفى حكومي، وكان نفس الموضوع قال: اعمل قياسات للضغط في أوقات متفرقة وبعد ما عملتها وكان مرتفعا قال (لا لازم تجلس مدة طولة وترتاح قبل عمل القياس) وبعدها كذلك انقطعت عن الذهاب للمستشفى بسبب ظروف الدراسة، كذلك بعد فترة طويلة رجعت للمستشفى الحكومي، وأنا أعاني من أمراض وأعرض جديدة قلت له إنى أعاني أولاً من ارتفاع (1) ضغط الدم و(2) خمول في الدماغ إحساس فقط يعني مثلا سابق لما أعمال جري أو اشرب قهوة أحس بحساس عال ونشاط الآن ما يفرق معي نوعا ما، قالي بحولك دكتور نفسي رحت لدكتور نفسي قال ما فيك شيء نفسي (3) صرع فقط أثناء الاستلقاء للنوم وإغماض العين 5 مرات تقريبا (نغزات) أما بقيت يومي الحمد لله لا يوجد عملوا أغلب تصوير الأشعة والتحاليل ولم يظهر شيء وبعد شهرين راح يكون تصوير رنين مغناطيسي وأما بخصوص الضغط قال الدكتور خلص من الأعصاب ونشوف بعدها أعطيك دواء أو لا والآن عمري 26 سنة، هل يوجد حل أو توجيه دكتور بخصوص ذلك؟

  • الذي أنصحك به أن تعمل جهاز قياس الضغط 24 ساعة، فإن كان مرتفعا وأنت على الحمية فابدأ العلاج إذا كانت فحوصاتك الأخرى سليمة كما تقول، وفي الوقت نفسه تابع مع طبيب الأعصاب.