أكد رئيس مجموعة البنك الدولي ديفيد مالباس، أن البنك سيسخر موارد تصل إلى 150 مليار دولار على مدى الخمسة عشر شهراً المقبلة لمساعدة الدول النامية على محاربة جائحة فيروس كورونا والتعافي منها.

ودعا مالباس في بيان أصدره البنك الدولي اليوم، الدول الدائنة في المجموعة، إلى السماح للبلدان الأشد فقراً بتعليق جميع مدفوعات الديون الثنائية بينما تحارب الفيروس.

وقال: إنه ينبغي السماح للدول الأفقر بتركيز مواردها على الإجراءات الصحية في مواجهة الأزمة، داعياً قادة مجموعة العشرين لأن يسمحوا للبلدان الأشد فقراً بتعليق جميع مدفوعات الديون الثنائية الرسمية، إلى أن ينتهي البنك الدولي وصندوق النقد الدولي من إجراء تقييم شامل لحاجاتها على صعيد إعادة البناء والتمويل.

كما أشار إلى أن البنك يجهز حالياً مشاريع في 49 دولة للمساعدة في محاربة الفيروس بموجب تسهيل ائتماني، ومن المتوقع اتخاذ قرارات هذا الأسبوع بشأن ما يصل إلى 16 مشروعا منها.

وأوضح أن البنك تشاور مع الصين ودول رئيسية أخرى للحصول على المساعدة من أجل التصنيع السريع للعديد من الإمدادات الطبية التي تحتاجها الدول وتوصيلها إليها.