شهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - وفخامة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية، أمس توقيع أربع اتفاقيات ومذكرات تفاهم بين حكومتي المملكة، والجمهورية الإسلامية الموريتانية.

وتم توقيع اتفاقية البرنامج التنفيذي للتعاون الثقافي بين وزارة الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان في الجمهورية الإسلامية الموريتانية، ووزارة الثقافة في المملكة.

كما جرى توقيع مذكرة تفاهم في مجال الوظيفة العمومية «الخدمة المدنية» بين حكومة الجمهورية الإسلامية الموريتانية وحكومة المملكة العربية السعودية، وتم توقيع اتفاقية في البرنامج التنفيذي للتعاون في مجال التكوين المهني والفني بين وزارة التعليم الثانوي والتكوين التقني والمهني بالجمهورية الإسلامية الموريتانية، والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني بالمملكة العربية السعودية.

كما تم توقيع مذكرة تفاهم بين المديرية العامة للوثائق الوطنية في الأمانة العامة للحكومة في الجمهورية الموريتانية، ودارة الملك عبدالعزيز في المملكة.

وكان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - قد عقد أمس، جلسة مباحثات رسمية مع فخامة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية.

وتم خلال المباحثات، استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل تطويرها وتعزيزها في مختلف المجالات، وبخاصة في المجالات الاقتصادية والاستثمارية، بالإضافة إلى بحث مستجدات الأحداث في المنطقة.

من جهة أخرى، تشرف بأداء القسم أمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - أمس، أصحاب السمو والمعالي الوزراء، الذين صدرت الأوامر الملكية بتعيينهم في مناصبهم الجديدة.

فقد أدى القسم، كل من صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة، ومعالي وزير السياحة أحمد بن عقيل الخطيب، ومعالي وزير الاستثمار م. خالد بن عبد العزيز الفالح، قائلين: «بسم الله الرحمن الرحيم.. أُقسم بالله العظيم أن أكون مخلصاً لديني، ثم لمليكي وبلادي، وأن لا أبوحَ بسر من أسرار الدولة، وأن أحافظ على مصالحها وأنظمتها، وأن أُؤدّيَ أعمالي بالصدق والأمانة والإخلاص».

ثم تشرفوا بالسلام على خادم الحرمين الشريفين، واستمعوا إلى توجيهاته - أيده الله -.

خادم الحرمين مستقبلاً الأمير عبدالعزيز بن تركي وأحمد الخطيب وم. خالد الفالح