شهد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبد العزيز أمير منطقة القصيم رئيس مجلس إدارة جمعية الإسكان الأهلية بمكتبه في ديوان امارة القصيم بمدينة بريدة توقيع اتفاقية تعاون بين جمعية الإسكان الأهلية بالقصيم ومؤسسة وسم الاستدامة للسعي والعمل على إسكان ألف أسرة تنموية بالمنطقة وتهدف الاتفاقية إلى تأمين تكاليف بناء وشراء ألف مسكن لمحتاجي الجمعية والعمل على تسويقها ، وتسويق وقف جمعية الإسكان الأهليةووقع الاتفاقية من قبل جمعية الإسكان الأهلية المدير التنفيذي للجمعية عبدالله الخليوي ، ومن قبل المؤسسة الرئيس التنفيذي عبدالمجيد رضوان و أشاد أمير منطقة القصيم بالاتفاقية المشتركة بين جمعية الإسكان الأهلية بالقصيم ومؤسسة وسم الاستدامة ، التي تهدف إلى توفير فرص السكن الملائم للأسر الغير القادرة والمحتاجة، منوهًا بالتناغم بين القطاع الخاص والقطاع الخيري الغير ربحي لتوحيد وتنسيق الجهود في مجال الإسكان وفق رؤية وأهداف موحدة وعلاقة تكاملية بين الطرفين تدعم رؤية المملكة الطموحة 2030 ، مثنياً على شركة وسم الاستدامة إدارتها للمشروع ((الساعي )) والذي يهدف إلى تأمين المسكن الكريم لألف أسرة محتاجة من مستفيدي الجمعية، متمنيًا للجميع التوفيق والسداد وأن تحقق الاتفاقية الأهداف المرجوة منها.

من جانبه بين الأمين العام لجمعية الإسكان الأهلية بالقصيم محمد العوفي، أن الاتفاقية تأتي ضمن أهداف الجمعية وحرصها على التعاون المثمر مع كافة شركائها للإسهام في إيجاد المزيد من الدعم لتأمين شراء وبناء المساكن ، وتوفير بيئة سكنية ملائمة للمحتاجين للسكن من ذوي الدخل المحدود.

وقد حضر توقيع الاتفاقية وكيل الإمارة عضو مجلس إدارة جمعية الإسكان الأهلية الدكتور عبدالرحمن الوزان ، وأمين عام مجلس المنطقة عضو مجلس إدارة الجمعية عسم الرمضي ، وعضو مجلس إدارة الجمعية الدكتور إبراهيم الضبيب.

من جهة أخرى افتتح صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، أمير منطقة القصيم ، اليوم ، فرع الهيئة العامة للزكاة والدخل بالمنطقة في مدينة بريدة ، بحضور معالي محافظ الهيئة المهندس سهيل بن محمد أبانمي، وعدد من مديري الإدارات الحكومية المدنية والعسكرية وعدد من موظفي الفرع ومنسوبي الهيئة وقد قص سموه شريط الافتتاح للمبنى فور وصول سموه ، ثم تجول في أقسامه التي تضمنها فرع القصيم الجديد ، من مركزٍ للخدمة الشاملة وما يحتويه من خدمات إلكترونية متطورة ، للتسريع من إنهاء العمليات المرتبطة بالمكلفين مع الهيئة وأكد سمو أمير منطقة القصيم في كلمته بهذه المناسبة أن مثل هذه المنشئات وافتتاح هذه الفروع ، هو امتداداً لاهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين لكل مايسهل للمواطنين ، ومن كبار السن الاستفسارات وتقديم الخدمات لهم ، مشيراً إلى أن هذا الافتتاح لهذا الفرع يعتبر إضافة لمدينة بريدة في خدماته ومكوناته ، مثنياً على ما نراه كل يوم من تقدم في مكونات وكيانات هذه البلاد المباركة ، وبالتطور الكبير في هيئة الزكاة والدخل وحرصهم للبحث عن خدمة المواطن بكل مكان والمصداقية في ذلك ، حامداً الله على ما تحقق من هذه المنجزات بتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله - وقال الأمير فيصل بن مشعل : إننا جميعاً أوكلنا لخدمة المواطن ونحن مستأجرين لخدمته وإبراء الذمة أمام الله تعالى وإحقاق الحق في ذلك ، وأن الرجال الذين يديرون هذا المبنى وهذا المقر هم الأهم ، موصياً إياهم بتقوى الله تعالى ثم خدمة العميل بكل ما يستطيعون ، مفتخراً بأبناء الوطن الذي يقومون بأداء المهام الموكلة إليهم على أكمل وجه ونوه سموه بما اطلع عليه ورآه خلال جولته على المبنى الجديد لفرع مصلحة الزكاة والخل بالقصيم وما يقدمه من خدمات تقنية عالية لخدمة المستفيدين ، ولتقييم الموظف مقدم الخدمة للمستفيد ، لافتاً الأنظار إلى توفير قاعة بإمكان أن يتقاضى فيها المستفيدين إذا أرادوا أن يتواصلوا مع القضاة عبر الاتصال المرئي في قاعة مخصصة لذلك ، مباركاً لنفسه ولمعالي الرئيس على تدشين هذا المبنى ، منوها بجهود معالي المهندس سهيل وحرصه ومتابعته الدائمة والملموسة ، سائلاً الله أن يوفقهم لما يحبه ويرضاه ، داعياً الله أن ينصر دينه وأن يعلي كلمته وأن يحفظ على هذه البلاد قيادتها الرشيدة ورجالها المخلصين الذين هم خير من يخدم ويؤدي الأمانة على أكمل وجه.

من جهته أوضح معالي محافظ الهيئة خلال الافتتاح، أن الصالة الشاملة تعتمد على تقنيات حديثة لتبسيط إجراءات الاستفادة من الخدمات التي تقدمها الهيئة لجميع المكلَّفين، وتسهيل أداء التزاماتهم الزكوية والضريبية، بما يختصر الوقت والجهد، مشيراً إلى أنه سيتم قياس رضا المكلَّفين عن مستوى الخدمات المقدمة لهم، بهدف التطوير والتحسين، ومؤكداً في الوقت نفسه على سعي الهيئة بجميع فروعها للوصول إلى تحقيق الكفاءة العالية في تقديم خدماتها، لتحقيق توجيهات القيادة الرشيدة –حفظها الله– برفع مستوى الخدمات المقدمة للمستفيدين وفق رؤية المملكة 2030 وبين أن افتتاح هذا الفرع يأتي ضمن خطة الهيئة التطويرية لجميع فروعها بالمملكة في توفير عدد من الخدمات الإلكترونية داخل تلك الفروع ، امتدادًا للخدمات الإلكترونية المتاحة على بوابة الهيئة الإلكترونية (www.gazt.gov.sa

من جهة أخرى التقى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم, رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية لمرضى الكبد "كبدك" , بمكتبه بديوان الأمارة بمدينة بريدة, اليوم, 60 عضو من فريق جمعية كبدك التطوعي, بحضور وكيل امارة القصيم الدكتور عبدالرحمن الوزان, ومدير عام جمعية كبدك عبدالعزيز الحميد, وأمين رابطة التطوع بإمارة المنطقة سفيان الربيش, والمشرف على وحدة التطوع بجمعية كبدك إبراهيم الدخيل واستمع سموه من قبل مدير عام جمعية كبدك عن نشاطات وحدة التطوع بالجمعية والتي قدم من خلالها 3902 ساعة تطوعية منها 2002 ساعة توعوية و 1900 ساعة علاجية, من خلال 158 متطوع ومتطوعة, مبيناً لسموه على أن المتطوعين والمتطوعات قدموا من خلال اعمالهم 75 مبادرة على مستوى مناطق المملكة من خلال خدمة المرضى الكبد والتوعية بأمراضها والوقاية منها والمساهمة في رفع معاناتهم, مقدماً شكره وتقديره لسمو أمير منطقة القصيم على تشجيعه ودعمه وتحفيزه لأبناء المنطقة في تعزيز وتنمية العمل التطوعي وثمن سمو أمير منطقة القصيم كافة الأعمال والمبادرات التي قدمها فريق جمعية كبدك التطوعي, مبيناً أهمية تعميق روح التطوع واعتباره قيمة إيجابية لبناء الوطن ودعامة بارزة لتنمية المجتمع, مشيداً بما يمتلكه الشباب والفتيات من طاقات فكرية وعملية وفنية مساهمة في خدمة المجتمع من خلال العديد من البرامج والأنشطة الهادفة التي تسعى إلى تحقيق تنمية شاملة, مقدماً شكره لكافة الجهود المبذولة في جمعية كبدك ولأعضاء مجلس الإدارة ومنسوبيها ومتطوعيها, سائلاً المولى عز وجل أن يبارك بالجهود وأن يوفق الجميع لكل خير.

أمير القصيم مع أعضاء جمعية كبدك
أمير القصيم يشهد توقيع اتفاقية تعاون بين جمعية الإسكان الأهلية ومؤسسة وسم