طالب الحكم الدولي السابق عبدالرحمن الزيد بضرورة إعادة النظر في اختيار حكام مباريات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين بعد الأداء الضعيف من أغلب طواقم التحكيم التي قدمها حكام الجولات السابقة، وكان آخرها حكم مباراة الفيحاء والهلال ضمن مباريات الجولة 18 السويدي أندرياس إيكبيرج.

وقال: «لقد تهاون الحكم في كثير من دقائق المباراة، وكاد يتسبب تهاونه مع الألعاب الخشنة في تضرر أكثر من لاعب، ومن أهمها التدخل القوي على ‫نواف العابد‬ وكذلك مدافع الهلال محمد البريك في أكثر من كرة وغيرها من لاعبي الفريقين في إشارة إلى ضعف شخصيته وأدائه في إدارة المباراة».

وأضاف الزيد أن «الحكم تأخر في حساب تسلل على الفريق الهلالي في إحدى الهجمات الزرقاء دون مبرر، وكذلك عدم حساب ركلة جزاء للهلال في الدقيقة «14»، وحسب ما نشاهده من أداء الحكم لم يرتقي للمباراة، وأتمنى وجود حكام أفضل من هؤلاء لإدارة مباريات الدوري بشكل جيد».