قالت لجنة الصحة الوطنية في الصين الخميس، إن عدد حالات الوفاة بسبب فيروس كورونا الجديد بلغ 1367 حالة بنهاية يوم الأربعاء بارتفاع 254 حالة عن اليوم السابق.

وظهرت 15152 حالة إصابة جديدة مؤكدة في الصين ليصل إجمالي عدد الإصابات 59804 حالات.

وجاءت الزيادة الكبيرة بعد أن قالت سلطات إقليم هوبي إنها طرحت استخدام وسيلة تشخيص أسرع بالأشعة المقطعية بالكمبيوتر التي قالت لجنة الصحة الوطنية إنها شخصت 13332 حالة من الإصابات الجديدة.

وقالت لجنة الصحة في هوبي إن الأشعة المقطعية تظهر إصابة الرئتين وتُمكن من تأكيد حالات الإصابة الجديدة وعزلها في وقت أقصر.

هذا وحذر وزير الصحة الألماني ينس شبان، من أن تفشي فيروس كورونا الحالي قد يؤدي إلى نقص الأدوية في أوروبا، حيث أن إنتاج العديد من المواد الكيميائية المستخدمة في المنتجات الصيدلانية يتم في الصين.

وقال شبان قبل اجتماع في بروكسل مع نظرائه في الاتحاد الأوروبي لمناقشة تفشي المرض (كوفيد-19): "بعض المكونات الفعالة للأدوية هنا في أوروبا تأتي من الصين على وجه الخصوص، وبالمصادفة من مقاطعة هوبي".

وأشار إلى أن توقف الإنتاج الذي شوهد في الصناعات في أنحاء الصين يمكن أن يكون له تأثير متاخر غير متوقع على أوروبا، مشيرا إلى أن حاويات الشحن التي توصل المكونات الصيدلانية قد تستغرق ما يصل إلى أربعة أسابيع للوصول إلى القارة.

فيما أعلنت الحكومة اليابانية أمس الخميس، أن سيدة يابانية في الثمانينات من عمرها توفيت جراء إصابتها بفيروس كورونا المتحور الجديد.

وتعد هذه أول حالة وفاة لشخص مصاب بالفيروس في اليابان.