تبنى مجلس الأمن الدولي الأربعاء قرارا يدعو إلى "وقف دائم لإطلاق النار" في ليبيا التي تشهد منذ يناير هدنة هشة، وخضع نص القرار الذي أعدّته بريطانيا وأقر ب14 صوتا من أصل 15 في المجلس بعدما امتنعت روسيا عن التصويت لنقاش مستفيض على مدى ثلاثة أسابيع، ما يؤكد استمرار الانقسام الدولي الحاد حول ليبيا على الرغم من التوصل مؤخرا لإجماع دولي على ضرورة وقف التدخلات الخارجية في البلاد والإبقاء على الحظر المفروض على الأسلحة.