أعلنت السلطات الأفغانية مقتل خمسة أشخاص على الأقل صباح الثلاثاء عندما فجر انتحاري نفسه في غرب كابول، في أول تفجير من هذا النوع تشهده العاصمة الأفغانية بعد هدوء نسبي استمر شهرين.

وقال الناطق باسم وزارة الداخلية الأفغانية نصرت رحيمي "حوالى الساعة السابعة من صباح الثلاثاء فجر انتحاري نفسه وقتل خمسة أشخاص هم مدنيان وثلاثة عسكريين".

وأضاف أن الاعتداء أسفر عن سقوط 12 جريحا أيضا بينهم خمسة مدنيين، موضحا أن حصيلة الضحايا يمكن أن ترتفع ولم تتبن أي جهة الهجوم.

كما قتلت القوات الخاصة الأفغانية ثلاثة من عناصر طالبان، واعتقلت أربعة آخرين في عمليات جرت خلال أربع وعشرين ساعة.

ونقلت وكالة أنباء "خاما برس" الافغانية عن مسؤولين عسكريين القول إن القوات الخاصة قتلت ثلاثة من عناصر طالبان خلال عملية مداهمة جرت في منطقة تارين كوت بإقليم أوروزجان في وسط البلاد، وأضاف المسؤولون أن القوات الخاصة دمرت أيضًا مخبأ للأسلحة خلال نفس العملية.