للعام السادس على التوالي، حصدت شركة تويوتا المرتبة الأولى كأفضل شركة سيارات ضمن تصنيف «الشركات الأكثر إثارة للإعجاب في العالم» السنوي لمجلة «فورتشن» لعام 2020. وحصلت تويوتا كذلك على المرتبة 30 ضمن تصنيف «أفضل الشركات» الذي تصدره فورتشن ويشمل مختلف قطاعات الأعمال.

وفي تعليق له على الإنجاز، قال المهندس منير خوجة، المدير التنفيذي لقسم الاتصالات التسويقية في عبداللطيف جميل للسيارات، الموزع المعتمد لسيارات تويوتا في المملكة،: «ما من شك أن هذا النجاح المتواصل في تصدُّر هذه القائمة العالمية ينعكس هنا في السوق السعودي، حيث تعتبر تويوتا من بين العلامات التجارية الأفضل والأكثر شعبية على مستوى مصنعي السيارات الحاضرين في المملكة، مستندة إلى خبراتها العريقة، وقدرتها الكبيرة على الابتكار وإبداع حلول جديدة للنقل تثري الحياة للناس وتلبي احتياجاتهم ورغباتهم، خاصة هنا في المملكة، حيث يرتفع مستوى متطلبات المستهلكين، والذي كان وما يزال محط اهتمام تويوتا منذ دخولها هذا السوق وحتى يومنا هذا».

ويعد تصنيف «الشركات الأكثر إثارة للإعجاب في العالم» الذي تصدره مجلة فورتشن شهادة ذات قيمة عالية على السمعة المميزة التي تحظى بها الشركة، ويتم التصنيف استناداً إلى استطلاعات رأي عن الشركة وتقييمها مقارنة بالشركات الأخرى في نفس القطاع، وذلك من خلال استطلاع كبار المسؤولين التنفيذيين، والمديرين، إضافة إلى المحللين من مختلف أنحاء العالم. ويتم من خلال الاستطلاع قياس تسع خصائص لها أهميتها القصوى في تحديد مدى نجاح الشركة على مستوى العالم، وتشمل جودة منتجاتها وخدماتها، والتزامها بالمسؤولية الاجتماعية والبيئية، وقدرتها على المنافسة عالمياً، وقيمتها الاستثمارية إلى جانب الخصائص الأخرى.

وتعود العلاقة المميزة بين شركة تويوتا وعبداللطيف جميل للسيارات لأكثر من نصف قرن مضى، حيث نمت عبداللطيف جميل للسيارات لتصبح إحدى الشركات الرائدة في قطاع السيارات بالمملكة، وواحدة من أكبر الموزعين المعتمدين المستقلين لسيارات تويوتا في العالم، واستناداً لسياستها «الضيف أولاً»، والتزامها بالتميز في كل ما تقدمه، تدعم عبداللطيف جميل للسيارات الانتشار الواسع لسيارات تويوتا في السوق السعودي عبر شبكة ممتدة من مراكز البيع والصيانة الموزعة استراتيجياً في معظم أنحاء المملكة لتوفر راحة البال لضيوفها أينما كانوا.