مبادرة "التصحيح الذاتي" للبيانات الجمركية هي مبادرة تُتيح للمنشآت التجارية المستورِدة إمكانية تصحيح بياناتهم الجمركية بشكل طوعي، حيث تسمح بموجبها للمستوردين تصحيح بياناتهم الجمركية المتمثلة في تأدية الرسوم الجمركية التي لم يتم استيفاؤها سابقًا بسبب عدم دقة المعلومات المُقدمة في البيانات الجمركية، وأكد رجال أعمال واقتصاديون أن هذه المبادرة تسمح للمستوردين تصحيح بياناتهم الجمركية وفق شروط وإجراءات محددة لتعزيز الشفافية مع قطاع الأعمال، وأشاروا إلى أن هذه المبادرة ستمكن المستوردين من التقديم بشكل طوعي بطلب تصحيح البيانات الجمركية المتمثلة في تأدية الرسوم الجمركية.

قال رجل الأعمال ناصر السهلي: إن المبادرة تسمح للمستوردين تصحيح بياناتهم الجمركية وفق شروط وإجراءات محددة، لتعزيز الشفافية مع قطاع الأعمال والمستثمرين، مشيراً إلى أن هذه المبادرة من شأنها أن تقلل الإجراءات الورقية ومتابعة البضائع.

وأوضح السهلي، أن هذه المبادرة ستعجل من انقراض مكاتب التخليص الجماركي، وستقلل من الإجراءات الإدارية للجمارك وستقضي على الفساد المالي والإداري، مضيفاً أن هذه المبادرة من شأنها أن توفر الظروف لتحسين وتعزيز مستوى الالتزام الجمركي، وتيسير أعمال المستوردين، الأمر الذي يحقق الاستقرار والنمو لتلك الشركات.

من جهة أخرى، قال رئيس لجنة الامتياز التجاري بغرفة الرياض محمد المعجل: إن تطبيق التقنية في الجمارك يساهم في تحقيق الأهداف الاستراتيجية لرؤية المملكة 2030 في محورين من محاورها الأساسية وهما إرساء قواعد وسياسات المجتمع الآمن وبناء اقتصاد تنافسي قائم على المعرفة.

وأشار المعجل، إلى أن الأنظمة الإلكترونية الجمركية تعد من أكثر الأدوات فاعلية في إدارة المخاطر والرقابة الجمركية وتخليص المعاملات الجمركية وتسهيل انسيابية السلع، كما يعد توحيد الأنظمة الجمركية في الدولة أحد المتطلبات الأمنية والجمركية الأساسية للخطة الاستراتيجية الجمركية الموحدة في بالمملكة.

من جهته قال المحلل الاقتصادي د. سالم باعجاجة: إن هذه المبادرة ستمكن المستوردين من التقديم بشكل طوعي بطلب تصحيح البيانات الجمركية المتمثلة في تأدية الرسوم الجمركية التي لم يتم استيفاؤها سابقًا بسبب عدم دقة المعلومات المُقدمة في البيانات الجمركية والمتعلقة بالعناصر المميزة للبضاعة مثل القيمة أو المنشأ أو نوع البضاعة.

وأوضح باعجاجة، أنه عند تقدم صاحب العلاقة بطلب التصحيح قبل اكتشاف الأخطاء من الجمارك السعودية أو قبل إصدار إشعار بالتدقيق اللاحق على قيوده وسجلاته سيكتفي فقط باستيفاء فروقات الرسوم الجمركية والضرائب المستحقة.