دخل دانييل البيرو بطل سباقات الدراجات الأسباني التاريخ في يناير2019 ليصبح أول مشارك مصاب بمرض السكري من النوع الأول في سباق داكار المقام في بيرو، تمكن حينها من الوصول إلى المرحلة الرابعة من السباق، وتعذر عليه إكمال السباق بسبب مشاكل فنية.

وبعد عام قرر البيرو المشاركة في سباق داكار 2020 المقام في المملكة العربية السعودية ليأخذ التحدي من جديد بعد استعداده على المستوى الصحي والتقني ليتمكن من مواجهة السباق بشكل أفضل عما سبق.

تحدث البيرو في مقابلة أجرتها معه قناة الإخبارية السعودية عن تجربة مشاركته في سباق دكار بالسعودية بأنها مليئة بالإثارة والتحديات مصرحاً بأن أهم أسباب مشاركته هي إثبات أن مرض السكري -عند التحكم فيه بصورة جيدة- لا ينبغي أن يمثل أي عقبة لتحقيق أهداف الشخص وإنما دافع لعيش حياة طبيعية.

ولما يملكه البيرو من عزم وإصرار وقوة إرادة للخوض في السباق وتحدي مرض السكري، ساهمت شركة الأدوية الدنماركية نوفو نوردسك في دعم وتشجيع البيرو لتكون أحد الرعاة الرسميين للمتسابق الأسباني.