أعلنت لجنة قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو الذي كان يقوده الرئيس المعزول عمر البشير، إنها قررت الحجز على الحسابات المصرفية لقناة الشروق الفضائية، وشركة الأندلس للإنتاج الإعلامي والتوزيع المحدودة المالكة لمجموعة قنوات طيبة، والتحفظ والحجز على شركة السوداني للطباعة والنشر المالكة لصحيفة السوداني، وشركة الرأي العام للصحافة والنشر المحدودة المالكة لصحيفة الرأي العام دون تأثير ذلك على العاملين بهذه المؤسسات. وأكد الرئيس المناوب للجنة عضو مجلس السيادة الانتقالي محمد الفكي سليمان في المؤتمر الصحفي، أن تفكيك نظام الثلاثين من يونيو هو مطلب رئيسي لثورة ديسمبر المجيدة، وأن العمل به ليس لتصفية حسابات بل لتصفية الحزب الواحد لصالح الشعب السوداني، مضيفاً بأن المقصود من التمكين هو أي طريقة أو اسلوب أو عمل أو تخطيط للحصول على الوظيفة العامة أو إنفاذاها لسياسات نظام الثلاثين من يونيو.