قتل أربعة أشخاص على الأقل وأصيب أكثر من عشرة وفق شرطة مقديشو في تفجير سيارة مفخخة قرب البرلمان تبنته حركة الشباب. وانفجرت السيارة وسط العديد من السيارات الأخرى عند حاجز على طريق مكة المكرمة قرب منطقة سيدكا حيث يقع البرلمان الصومالي. كما أعلنت الشرطة الصومالية مصرع ما لا يقل عن ثلاثة أشخاص جراء تفجير بسيارة مفخخة استهدف نقطة تفتيش أمنية في العاصمة مقديشو أمس الأربعاء. وقال المتحدث الحكومي إسماعيل مختار عمر، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن التفجير ناجم عن سيارة مفخخة، وأن قوات الأمن تحاول تحديد ما إذا كان بداخلها انتحاري. وقال المسؤول الأمني علي حسن: "حتى الآن، نعرف أن هناك ثلاثة قتلى جراء الهجوم، إلا أن حصيلة الضحايا ربما تكون أكبر"، مضيفاً أن التفجير تسبب في إصابة ستة مدنيين جرى نقلهم للمستشفى. وأعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عن الهجوم عبر إذاعة الأندلس التابعة لها، قائلةً "إن التفجير أسفر عن مقتل العديد من القوات والمسؤولين الحكوميين".