*أكد الهلال علو كعبه على الأهلي وكانت السابعة زرقاء ثابتة بعد تفوق الأزرق في ست مواجهات سابقة متتالية في دوري الموسم الماضي، وكأس زايد والبطولة الآسيوية!

*على الرغم من تفوق الهلال على الأهلي بشكل واضح إلا أن بعض إعلاميي الراقي مازالوا يظهرون ويقللون من الهلال ويمارسون الفرجة على وضع فريقهم ويتركونه يغرق في أزماته الفنية والإدارية!

*من حق الجماهير الهلالية أن تحمل الرقم 99 الذي يشير إلى عدد بطولات الفريق وفقاً لحسابات النصر والأهلي الذين ضموا لبطولاتهم على الأخص بطولات المناطق التي ما أن ضمها حتى قفز الرقم إلى الضعف!

*على الأهلاويين أن يشكروا قائد الفريق وحارس مرماه المتألق ياسر المسيليم الذي أنقذ الفريق من خسارة ثقيلة وتاريخية!

*المهاترات والتشكيك في الذمم واتهام المسؤولين في المؤسسة الرياضية يصدر في قناة الوطن التي تشرف عليها الهيئة العامة للرياضة بشكل مباشر؛ الكرة الآن في مرمى «هيئة الرياضة»!!

*الاتحاد في هذا الوقت العصيب أكثر ما يحتاجه هو وقفة مدرجه الكبير فقط؛ فالمرحلة صعبة جداً، وتصفية الحسابات لن تخدم الفريق الذي دخل منحنى خطيراً ربما يكلفه الكثير!!

*خسارة الأهلي الثانية على التوالي كشفت واقع الفريق من الناحية البدنية؛ فالفريق يبدو وكأنه في بداية الموسم وهذا بالطبع يتحمله الجهاز الفني بالدرجة الأولى!!

*الهلال أمامه مواجهة صعبة جداً أمام الوحدة صاحب المركز الثالث في سلم الدوري يوم السبت المقبل على «محيط الرعب»، ينتظر فيها وقفة جماهيره حتى تتواصل انتصاراته.

*وجود الدكتور جاسم الهويدي في الاستديو التحليلي للدوري السعودي إضافة فنية كبيرة من خلال رؤيته الثاقبة وأحكامه الفنية المنطقية.

*الرائد وأبها الأكثر انتصارات خلال الخمس جولات الماضية بأربعة انتصارات لكل فريق، الأمر الذي يؤكّد جودة العمل الفني والاختيارات الموفقة للأجهزة الفنية!!

«صياد»