طالب نائب رئيس نادي أبها عبدالعالي الحربي الاتحاد السعودي لكرة القدم ورابطة دوري المحترفين بتسليم مكافأة تحقيق أبها لبطولة دوري الأمير محمد بن سلمان للدرجة الأولى الموسم الماضي والتي تقدّر بخمسة ملايين ريال، وأكد الحربي خلال حديث خاص لـ"الرياض" على أن فريقه حسم بطولة دوري الموسم الماضي قبل نهايته بثلاث جولات موضحاً بأن ملامح البطل والمركز الأول اتضحت لهم قبل نهاية المسابقة مما جعلهم يعدون لاعبي الفريق الأول بمكافآت مالية مقابل الصعود

معتمدين بشكل مباشر على المكافأة المرصودة من قبل اتحاد القدم لبطل المسابقة. 

وقال: "بعد تتويجنا كأبطال تحدثت لرئيس الاتحاد السابق لؤي السبيعي وأخبرته بعدم استلامنا للمكافأة وقال لي الأمر يخص الهيئة العامة للرياضة، ثم خاطبنا

الهيئة فكان ردها بأن اتحاد القدم هو المسؤول عن ذلك".

وأضاف: "كذلك تحدثنا مع رئيس رابطة المحترفين المستقيل مسلي آل معمر وأكد لنا بأن أمر تسليم المكافأة يعود للاتحاد السعودي، وعند لقائي الأول برئيس الاتحاد ياسر المسحل أخبرته بعدم استلامنا للمكافأة فأبدى استغرابه الشديد عندما علم بالأمر ووعد بإنهاء هذا الملف قريباً". 

وقال: "تم إرسال خطابين رسميين لاتحاد القدم، ولكن من دون جدوى ولم نجد الرد على خطاباتنا مما وضعنا في موقف حرج كإدارة، ونتمنى من اتحاد القدم تسليم مستحقاتنا التي مازلنا نطالب بها منذ أكثر من ثمانية أشهر".

واختتم حديثه بالقول: "نحن كإدارة مؤتمنون على نادي أبها ويجب علينا أن نحافظ على مكتسباته، ونطالب بحقوقه فالمسؤولية الكبري تقع على عاتقنا أمام الجماهير الأبهاوية".

عبدالعالي الحربي