أعربت ماليزيا عن استعدادها للتعاون مع دول إسلامية أخرى في مواجهة ظاهرة الإسلامفوبيا التي تتصاعد في عدد من دول العالم التي تربط الإرهاب بشكل متكرر بالدين الإسلامي.

وقال وزير الدفاع الماليزي محمد بن سابو في تصريح نقلته وكالة أنباء برناما الماليزية اليوم: إن هذه القضية سوف يدور النقاش حولها في قمة كوالالمبور 2019 المقرر عقدها في الفترة من 19 إلى 21 ديسمبر الجاري.

وأضاف أنه "من المهم بالنسبة لنا أن نجعل ماليزيا بلدًا إسلاميًا نموذجيًا شاملا ومتقدمًا ومستعدًا لتعزيز العلاقات مع جميع الدول الإسلامية الأخرى وقادرًا على إدارة التحديات الأمنية بشكل مشترك.