نظمت هيئة الصحفيين السعوديين - على هامش أعمال منتدى الإعلام السعودي - أمس، حفل جائزة الإعلام السعودي، بحضور وزير الإعلام تركي بن عبدالله الشبانة، وحشد من الإعلاميين الخليجيين والعرب والأجانب.

وفاز في فرع الصحافة الاجتماعية سلطان الأحمري من "وكالة الأنباء السعودية", وفي فئة الصحافة الثقافية فيصل الخماش من "صحيفة عكاظ", بينما فازت في فئة الصحافة الاقتصادية دانة بو بشيت من "صحيفة اليوم", وفي فئة الصحافة السياسية عضوان الأحمري من "اندبندنت العربية", وفي فئة الصحافة الاستقصائية فاز بها جمال جوهر من "صحيفة الشرق الأوسط", فيما فاز في فئة الصحافة الرياضية فهد الدوس من "صحيفة الرياض", وفي فئة صحافة الصورة عدنان مهدلي من "صحيفة الاقتصادية", وفاز بفئة صحافة الرسم الكاريكاتيري محمد الريس من "صحيفة عرب نيوز", وفي فئة كاتب العمود الصحفي عبدالرحمن الراشد من "صحيفة الشرق الأوسط" , بينما فاز بجائزة فرع الإنتاج المرئي في فئة "التقرير المصور" علي العلياني من "قناة MBC ", وفئة الحوار المصور عبدالله المديفر من "قناة روتانا خليجية", كما فاز بفرع الإنتاج المسموع في فئة الحوار المسموع خالد عبدالعزيز, وحصل على جائزة الإعلام الريادي عبدالرحمن جامي وهو ريادي مستقل.

كما سلم وزير الإعلام جائزة "رواد المهنة" للمستشار في الديوان الملكي عبدالله المحيسن، ولرئيس مجلس إدارة هيئة الصحفيين السعوديين خالد المالك، والإعلامية مريم الغامدي. وقد أعرب رئيس مجلس إدارة هيئة الصحفيين السعوديين خالد المالك عن شكره للقائمين على منتدى الإعلام السعودي ولوزير الإعلام, مشيراً إلى أن المنتدى محفل عالمي كبير يواكب في دورته الأولى التجديد المتقن بالمملكة التي تشكل قيمة إضافية لكل النظم الخلاقة, مؤكداً أن المنتدى يسهم في التعرف على الحلول المختلفة لمواجهة الصعوبات والتحديات المعاصرة واكتشاف تجارب جديدة وناجحة والتأكيد على أهمية ربط حرية الرأي والتعبير للمسؤولية الأخلاقية للعاملين في الحقل الإعلامي والمؤسسات الإعلامية.

وبين أن هيئة الصحفيين السعوديين بادرت كمؤسسة مجتمع مدني مستقلة لتكون حاضنة لباكورة العمل المؤسسي المتخصص يحمل قيم العمل الخلاق وابتكار المبادرات الإعلامية التي تساعد خلق الفرص ومواجهة التحديات وانطلاقاً لمكون الإعلام السعودي رافداً مهماً لصناعة الإعلام في المنطقة, لافتاً الانتباه إلى أن الهيئة تحرص على مثل هذه اللقاءات لتبادل الرؤى والتطلعات.

بدوره سلّم وزير الإعلام تركي الشبانة جائزة "وسام الوفاء 2019" للوزير والدبلوماسي الأسبق جميل الحجيلان الذي يعد أول وزير للإعلام وأول قيادي إعلامي في المملكة تولى وزارتي الإعلام والصحة في حقبة وزارية واحدة وتولى منصب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي منذ عام 1993 إلى عام 2002م، كما يعد أول سفير لخادم الحرمين الشريفين لدى الكويت وأول مندوب للمملكة لدى الأمم المتحدة.