تجنب فريق يوفنتوس حامل اللقب هزيمته الأولى للموسم وخرج متعادلا مع فريق ساسوولو 2-2 اليوم ضمن المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم ، ما منح إنتر ميلان فرصة إزاحته عن الصدارة في حال فوزه لاحقا على ضيفه سبال .

وبعد أن كان يوفنتوس مرشحا لحسم اللقاء على حساب فريق لم يسبق له الفوز عليه في تورينو منذ مشاركته الأولى في دوري الأضواء موسم 2013-2014، وجد يوفنتوس نفسه مهددا بتلقي هزيمته الأولى بعد أن تخلف 1-2 في مستهل الشوط الثاني ، لكن الأرجنتيني باولو ديبالا أنقذ الموقف بعد دخوله بديلا وتسبب بركلة جزاء نفذها البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي حقق التعادل .

ورفع يوفنتوس الذي توقف مسلسل انتصاراته على ساسوولو عند 7 مباريات متتالية، رصيده إلى 36 نقطة في الصدارة بفارق نقطتين عن إنتر الثاني الذي سيكون أمام فرصة مثالية لازاحة غريمه عن الصدارة.