استضافت غرفة الرياض بالتعاون مع اللجنة التنسيقية لرعاية الأيتام بالمملكة لقاء التعريف بمبادرة رشد لرعاية الأيتام التي أطلقتها مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية، بهدف بناء استراتيجية شاملة وموحدة على مستوى المملكة لرعاية الأيتام.

وكان قد تحدث في بداية اللقاء الأستاذ عسكر الحارثي الرئيس التنفيذي لمركز التنمية المستدامة موضحا أن المبادرة تهدف للمشاركة بفعالية في تحقيق أهداف «رؤية المملكة 2030»، مشيرا إلى ارتباطها بالعديد من الأهداف المباشرة وغير المباشرة المنبثقة عن الرؤية، وقال إنها ستعمل على تحقيق طموحات وأهداف كافة الجهات الراغبة في خدمة ورعاية الأيتام.

وقدم الدكتور إبراهيم المحسن مدير إدارة الكيانات والشراكات بالمؤسسة استعراضا للمبادرة مؤكدا أنها تسعي إلى تحقيق أهداف الرؤية حيث أنه ترتبط بإنجاز «17» هدفا من أهدافها كما تتضمن أيضا «20» مبادرة تهم الأيتام وذوي الظروف الخاصة إضافة إلى «72» مشروعاً ومبادرة تشكل إطارا لتأخذ كل الجمعيات منها ما يناسبها.

من جهة أخرى تم على هامش اللقاء التوقيع على اتفاقية تعاون بين اللجنة التنسيقية لرعاية الأيتام بالمملكة ومؤسسة الملك عبدالله بن عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع لرعاية الطلبة الأيتام الموهوبين والمبدعين، وقع الاتفاقية الاستاذ عبدالله الخالدي رئيس اللجنة والدكتور باسل السدحان نائب الامين العام لخدمات الموهوبين بالمؤسسة.