وصل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، أمس، في زيارة رسمية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة.

وكان في مقدمة مستقبلي سمو ولي العهد، لدى وصوله مطار الرئاسة في أبو ظبي، صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة، وصاحب السمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار المجلس الأعلى للأمن الوطني.

كما كان في استقبال سموه، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة الإمارات العربية المتحدة تركي الدخيل، وأعضاء السفارة.

عقب ذلك توجه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، في موكب رسمي إلى قصر الوطن.

وقد أجريت لسمو ولي العهد مراسم استقبال رسمية، فور وصول الموكب الرسمي، إلى مدخل قصر الوطن في أبو ظبي، حيث رافق الموكب مجموعة من الخيول، وأطلقت المدفعية 21 طلقة ترحيبية، فيما أدت فرق ألوانا تراثية ترحيباً بمقدم سمو ولي العهد.

وفي داخل قصر الوطن، صافح صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، أصحاب السمو الشيوخ، فيما صافح صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أصحاب السمو والمعالي أعضاء الوفد الرسمي.

بعد ذلك، عزف السلامان الملكي السعودي، والوطني الإماراتي، ثم استعرض حرس الشرف.

تلا ذلك، التقاط الصور الرسمية بهذه المناسبة.

ثم تشرف أعضاء المجلس التنسيقي السعودي الإماراتي، وكبار المسؤولين بالسلام على سمو ولي العهد، وسمو ولي عهد أبو ظبي.

ويضم الوفد الرسمي لسمو ولي العهد، خلال الزيارة، كلاً من صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز وزير الطاقة، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، وصاحب السمو الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله وزير الخارجية، وصاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن محمد بن فرحان وزير الثقافة، ومعالي وزير الدولة للشؤون الخارجية عضو مجلس الوزراء عادل بن أحمد الجبير، ومعالي وزير التعليم د. حمد بن محمد آل الشيخ، ومعالي وزير الاقتصاد والتخطيط محمد بن مزيد التويجري، ومعالي وزير الصناعة والثروة المعدنية بندر بن إبراهيم الخريف، ومعالي محافظ صندوق الاستثمارات العامة ياسر بن عثمان الرميان، ومعالي رئيس مجلس إدارة هيئة السياحة والتراث الوطني أحمد بن عقيل الخطيب.

كما يضم الوفد المرافق، معالي سكرتير سمو ولي العهد د. بندر بن عبيد الرشيد، ومعالي نائب رئيس المراسم الملكية راكان بن محمد الطبيشي.

مراسم استقبال رسمية لولي العهد
ولي العهد وولي عهد أبو ظبي يتبادلان الأحاديث الودية
الأمير محمد بن سلمان والشيخ محمد بن زايد في لقطة تذكارية مع أعضاء المجلس