استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك في مكتبه بالإمارة أمس، وكيل وزارة الداخلية للأحوال المدنية اللواء عبدالرحمن بن إبراهيم الجلعود، ومديري العموم بإدارات الأحوال المدنية بالمملكة، بمناسبة عقد الاجتماع السنوي السادس لمديري العموم بالمنطقة.

ورحب سموه بالجميع بتواجدهم بالمنطقة، متمنياً لهم التوفيق والنجاح، منوهاً بالتطور الذي وصلت إليه خدمات الأحوال المدنية على أعلى المستويات وأصبح يلمسها المواطن باستخدام الإمكانات والتقنيات الحديثة كافة في ظل دعم وحرص واهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ومتابعة سمو وزير الداخلية.

وأوضح سموه أن عمل الأحوال المدنية يتطلب تظافر الجهود بين إدارات الأحوال المدنية بالمملكة بما يكفل تقديم أفضل الخدمات.

من جانبه قدم وكيل وزارة الداخلية للأحوال المدنية باسمة وباسم مديري العموم شكره وتقديره لسمو أمير منطقة تبوك على هذا الاستقبال وعلى ما يوليه سموه من حرص واهتمام كبيرين لإدارة الأحوال المدنية وفروعها بالمنطقة ومتابعة سموه المستمرة لتوفير جميع الخدمات لجميع مكاتب الأحوال المدنية في المنطقة.